الأربعاء 23 تشرين أول/أكتوبر 2019

هل بايع الحسين بن علي معاوية بن أبي سفيان خليفة للمسلمين ولم يبايع ابنه يزيد ؟ (١)

السبت 07 أيلول/سبتمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

المقالة : الجواب على هذا السؤال المهم هو نعم لقد بايع الحسين بن علي معاوية بن أبي سفيان خليفة للمسلمين ولم يبايع ابنه يزيد بن معاوية ، والدليل على ذلك هو ان الحسين رفض أن يبايع يزيد حتى عندما كانت سيوف الكوفة تحيط برقبته .. أي لو كان الحسين لم يرغب بمبايعة معاوية لما فعلها ! هذا هو التفسير العلمي الذي يتوافق مع العقل ; أليس كذلك ؟ … ليس فقط ان الحسين بايع معاوية خليفة للمسلمين على السمع والطاعة تحت شعار ” لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق ” ، وإنما ترك الحسين الكوفة واستقر في المدينة طيلة فترة حكم معاوية التي استمرت لمدة ٢٠ عاماً .. كذلك لم يخبرنا التاريخ ان الحسين مارس أي نشاط ” سياسي ” طيلة تلك الأعوام العشرين ولم يعقد أي مؤتمر ” صحفي ” .. أي ان الحسين بقى ٢٠ سنة تحت حكم معاوية ولم يتمرد على النظام ; بل لم يخبرنا التاريخ ان الحسين كتب يوماً قصيدة شعرية أو نثرية تذم ” النظام ” ! وحتى لم يذهب لزيارة قبر أبيه في الكوفة لا هو ولا أخيه الحسن ولا أخته زينب !!
لكن هل الحسين بايع معاوية خليفة للمسلمين حباً به أم حباً باستمرار دولة الاسلام التي أسسها جده النبي محمد صلى الله عليه وسلم ؟ الجواب قطعاً ليس حباً بمعاوية .. ولكن لولا اعتقاد الحسين بقدرة داهية العرب معاوية بن أبي سفيان على قيادة الأمة لما بايعه ; أليس كذلك ؟

ملاحظة خارج النص : لم أجمع في مقالتي هذه بقصد بين كلمتي الإمام والحسين والإمام والحسن لأن الحسن والحسين ومن قبلهما والدهم علي بن أبي طالب ماتوا ولم يناديهم أي شخص لا في الكوفة ولا غيرها يا إمام !! لأن الأمة لم تستخدم لقب إمام في تلك الفترة .. ولكن هذا المصطلح ظهر بعد ٢٠٠ سنة من وفاة علي !! .. ومن يقول ان الإمامة مذكورة في القرآن نرد عليه بالقول : هل كان علي والناس الذين حوله في الكوفة لا يعلمون أو لم ينتبهوا الى تلك الكلمة ، ولكن الذين جاءوا بعدهم ب ٢٠٠ سنة كانوا ” أشطر ” !! كذلك نقول لهم ان سيقان الملكة بلقيس مذكورة في القرآن و ” مفصلة ” أكثر من الإمامة !!
اذاً علي بن أبي طالب ماتَ ولم يكن يعلم انه الإمام علي رقم ١ ، ولا الحسين كان يعلم انه الإمام رقم ٣ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية حميدة هو الإمام رقم ٧ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية نجمة التي اشترتها حميدة من سوق النخاسة في بغداد هو الإمام رقم ٨ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية خيزران هو الإمام رقم ٩ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية سمانة هو الإمام رقم ١٠ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية حديثة هو الإمام رقم ١١ .. ولا الحسين كان يعلم ان ابن الجارية العباسية نرجس هو الإمام رقم ١٢ .. ولا الحسين كان يعلم ان صنعة جواري العصر العباسي هي الرقص والغناء وقول الشعر الماجن والتنقل بين احضان الرجال بدون عدة ولا مهر !




الكلمات المفتاحية
الحسين بن علي العقل معاوية بن أبي سفيان

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.