الأربعاء 20 تشرين ثاني/نوفمبر 2019

القائد الضرورة وتصريحاته البوخة

الثلاثاء 27 آب/أغسطس 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

قيل منذ زمن بعيد ( اذا لم تستح فافعل ما شئت ) . عاد المالكي ليطلق تصريحا هو ليس بمستواه أبدا عنما اعلن بأننا بإمكاننا ان نضرب اسرائيل للدفاع عن الوطن اذا ما كررت قصف مواقع في العراق .
هذا التصريح يذكرنا بتصريحات البوخة التي أطلقها جمال عبدالناصر قبل نكسة 1967 عندما قال ( سنرمي نصف اسرائيل في البحر ) فدمرت مصر وهزمت الجيوش العربية . وكررها الارعن صدام قبل حرب 2003 بقوله ( سأحرق نصف اسرائيل) فدمر العراق وأخرجوه من حفرة الجرد للتشهير به امام العالم وجعله عبرة للمتهورين . واليوم يخرج المالكي الذي لم يعد قائدا ولا صاحب منصب ليكرر نفس الخطابات البائسة الكاذبة .
جميعا نتمنى ان يرد العراق على كيان اسرائيل المسخ ولكن عندما يمتلك القوة والقدرة وليس بتصريحات لا تغني ولا تسمن من جوع .
كلام المالكي ربما جاء كرسالة ارضاء لاسياده قادة ايران فهو المدعوم من قبلهم ولابد بين حين وآخر ان يغرد تغريدات ولو كان غير معقولة ليسمعهم بأنه لايزال موجود ويدعمهم في كل الظروف.
مشكلة المالكي انه لا يفهم ولايسمع ان الشعب في غالبيته يعتبره بطل هزيمة حزيران 2014 ومؤسس الفساد وسارق أموال الشعب مع حزبه الاسلامي طيلة 8 سنوات من حكمه وان من الافضل له ان يسكت ويعتزل السياسة ليبعد الأنظار عنه ولو الى حين ان يحاكم بمحاكم الشعب .




الكلمات المفتاحية
القائد الضرورة المالكي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.