الأحد 22 أيلول/سبتمبر 2019

مهزلة الحالم الاذربيجاني دون الحساب ..

السبت 17 آب/أغسطس 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

١- دائما تنشر وسائل الاعلام السطحيه وبعض قنوات التجاره الواطئه ، تصريحات بعض الطارئين على اعشاش سياسي الفشل من مخلفات ارهابيي القرن الماضي الذين تسببوا في اراقة دماء الالاف من الابرياء الكورد والعرب دون سبب الا لتبوء بعض ورثة الارهاب وعصاباته الخائنه لمراكز النفوذ دون حياء ولا شرف من خلال ضياع الموازين اليوم .
٢- ومما يبعث على السخريه ان يتنغم مسعور برزاني على الفضاء يوم ١٢ اب عن عملية الانفال ويحذر من تكرارها .. وتجاهل بان عصابته هي التي تسببت فيها وسفكت دماء الابرياء من الكورد وبقية مكونات الشعب العراقي حيث تمردوا على الحكومه الشرعيه انذاك بالسلاح والغطرسه الإرهابية والغرور .
فماذا كان حصاد سوء تصرفك وتدمير وتخريب البلد دون مبررات الا انتزاع الزعامه والنفوذ المراهق ولم يأسفوا على ما حل بالابرياء ولكن على فشلهم !
٣- ويبدي مسعور برزاني اسفه الكاذب على على ما اصاب الايزيديه من المذابح وتجاهل الدمار الذي لحق بالعرب والمسلمين حيث هربت اربعة ألويه من عصاباته الخاويه تجاه فصائل داعش التي لا تتجاوز العشرات وتركت الابرياء من العراقيين للهلاك دون اطلاق رصاصه واحده ولم يستحي من الخزي ليبدي اسفه التمساحي الغارق في الغدر والتنصل مما جرى .
٤- ولم تمنعه نتائج ومخازي تصرفاته الانفعالية ومطامعه غير المشروعه لترك سنجار لاهلها الايزيديه قرابته الذي امر عصابته بالامس بتركها في مخالب الوحوش الداعشيه ، يا للعجب ( اذا كنت لا تستح فافعل ما شئت ) ، وهكذا السقوط .
٥- ورغم كل ما تقدم فهو راعي ارهابيي ال pkk الاتراك وهم الذين يحكمون اليوم سنجار وما حولها رغم أنف اهلها الشرفاء بدعم من مسعور برزاني والذي يرعى ذويهم في قضاء مخمور ويؤمن معيشتهم بدعم صديقه عادل زويه دون رد !
وهذا ما يشجع الحكومه التركيه على قصف القرى الكرديه في قاطع سنجار وقنديل وما حولها لقتل الابرياء من الاكراد من نساء و أطفال دون ان يبدي اسفه ولم يطلب من اردوغان وقف قصف طائراته ومدفعيته عن القرى الكرديه المنكوبه لدى زياراته المتعدده لتركيا .
٦- علما ان الساسه الاتراك لا تخفى عليهم حماية مسعور لعصابات pkk الارهابيه ولكن لاسباب مستقبليه وعندما سيظطر قريبا للهروب بعيدا عما اورثه للعراق من فتنه عمياء تعم ( واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة ) ولم تحرك حكومة بغداد ساكنا لما يجري !
٧- هذه حقائق دامغه تدل على حقارة وحقد الحالمين بالسلطان الزائف . . فلا خير فيمن يروج لهؤلاء وينقل اكاذيبهم دون ادراك المخازي اللاحقه بهم او من ينسق معهم .
ومما يبعث الاشمئزاز دعوة الصبي نيجرفان ( سخماني ) لجعل سنجار محافظه برزانيه دون حياء وكأنها ملك والدته اللاعراقيه فتعسا للرعونه .
٨- نعم ومن ينسق معهم ويدعم جشعهم اللاوطني من مسؤول في دوله العراق … فما معنى اصدار قرار لاخراج الحشد الشعبي الشبكي والمسيحي من مناطق سكناهم في سهل نينوى الذي غدا ضمن اطماع مسعور الاذربيجاني للسيطره عليها تحت عنوان الخيانه المتداوله بين هؤلاء وأصدقائهم ( بالأراضي المتنازع عليها ). فكيف تكون اراضي العراق المقدسه متنازع عليها بين الدخلاء الغرباء واهل العراق الاصليين من عرب وتركمان ومسيحيين واكراد شرفاء علنا ودون حياء ؟
فيالخزي من يسهل تحقيق اطماعهم بحجة ضم الحشد والسلاح بيد الدوله لدخول عصابات مسعور الارهابيه الى نفس السهل الذي حررته قوات الحشد والجيش في الحكومه التي سبقت عادل زويه لولا تدارك قراره من قبل البعض يوم ٦ اب الماضي .
٩- وان سياسته الشخصيه تخلت عن قَسمها للحفاظ على أرض الوطن وسماءه وماءه لارضاء المنشقين من عصابات الاذربيجاني الارهابيه واذنابه من مرتزقه غرباء ، ام انه مصمم على خلق فتن تراق فيها دماء مكونات سهل نينوى بعدما سادها الهدوء والامن منذ عامين ،وهل يعلم بانه سيدفع الثمن غاليا ! لولا التراجع الاخير يوم ٦ اب الماضي.
١٠ – نهيب بالشعب العراقي الواعي بنبذ الادوات المتعاطفه مع الاحزاب بذلة وخنوع يأباه الشرفاء.
١١- وكان الاجدر بعادل زويه الا يجامل الشواذ على حساب الشعب المظلوم ولا يسمح للعصابات ان :
أ . تنتهك موارد المنافذ الحدوديه وموارد المطارات الملياريه الى حسابهم من موارد الدوله ودون مصلحة الشعب الكردي المظلوم .
ب. عدم اعطائهم الحريه في سرقة ونهب موارد النفط العراقي بما يزيد عن ٧٠٠ ألف برميل يوميا ظلما وعدوانا.
ج. تشجيع السارق بصرف رواتب عصاباتهم وموظفيهم من حصة عموم الشعب رغم العجز الحاصل من السرقات او عطاء بدينار واحد فلعنة الله على المنافقين والسماسره الفاجرين والمروجين للاكاذيب !

١٢- مع العلم ان ضحايا داعش من ابناء الشعب الذين فقدوا دورهم مهجرين وفي المخيمات وفي الشتات ولم يظفروا بدرهم لحد اليوم ، دون ان يفهم ويفكر في تعويضهم منذ خمس سنوات من القهر والظلم فماذا يجدي الادعاء والوعود الكاذبة، بالرغم من مرور هذه السنوات العجاف ولم يعمر اي شيء فأين الغيره والنخوه والامانه ؟ ، ولم يفكر في تقليل الرواتب التي فاقت عشرات المليارات شهريا بالاضافه الى مخصصات العلاج والسفر والسكن والحمايات .
١٣- فما فائدة الكلام والمؤتمرات ( والطيطات الفضائيه ) دون فعل ملموس ؟؟
١٤- وقد توصلت اللجنه النيابيه في تحقيقاتها عن منجزات وزارة عادل مهدي وتبين ضبابية تقارير الوزاره وظهرت نسبة الانجاز ليس كما ادعوا بل عشر معشارها مما يدل على عدم الصدق والدقه وضياع المليارات !
١٥- اما منجزات الخدمات الصحية والتعليم والكهرباء والمجاري والماء والخدمات البلديه والتنظيف فقد تبين ان انجاز الوزاره العادليه من خلال اللجنه كان ( صفر % ) والى الوراء .

الخلاصه :
١- ما فائدة استمرار هذه الوزاره التي فشلت في تقديم الخدمات الضروريه للشعب ( صفر %) دون اكتراث ورغم ظهور بعض الساده السياسيون وقيامهم بالاطراء على رئيس الوزراء على الفضائيات دون حياء ؟ ( لابد انه فوق ذواتهم فتصور ما تحت الصفر … دون أن يخجلوا ، وتصور ) .
٢- الا يتسائل هؤلاء عما فعل مع من يسرقون مداخيل البلد من النفط والموارد الحدوديه منذ سقوط النظام وتذهب لحساب رؤساء تلك الاحزاب وعوائلهم دون العراقيين . ولماذا تقوم الطائرات والمدفعية التركيه بقصف القرى الكرديه ؟ بحجة ضرب حزب ال pkk التركي ولم يقدم احتجاجه للحكومه التركيه منذ تغيير النظام السابق ولا يقوم هو ورئيس عصابات برزاني بطرد هؤلاء الارهابيين من العراق لحد اليوم .
٣- لماذا لم يتحرك الادعاء العام ولا النزاهة ولا القضاء لأحالة سراق موارد الحدود والنفط بالمليارات من رؤساء بعض الاحزاب علما ان عدد من المسؤولين استُدعوا الى النزاهة وتراضوا وعادوا ولم يعف القضاء بالمقابل عن سارق الدجاجه عوزاً ويحكمه باربع سنوات سجن … ياللعار !
٤- ومما يدهش الناس ان يجهل رئيس الوزراء صلاحيته ويخالف القانون بتنصيب مفتش للبنك المركزي المستقل للاستحواذ على محتوياته كما فعل احد اسلافه بالتجاوز على القانون وتعيين سكرتيره لافراغ محتوياته الملياريه ولم يحاسبه احد لحد اليوم ولا من عضو في حزبه . ولولا تدخل مجلس النواب لوقف هذا التجاوز اللاقانوني لافرغ البنك المركزي ثانيةً .
٥- وتعيينات المفتشين بالمئات وبرواتب مليونيه لتخريب البلد دون مبرر ودون تدخل القضاء والنزاهة على هذه الطموحات غير المشروعه في غفوة الشعب عما يدور حوله وياللعجب !




الكلمات المفتاحية
الاذربيجاني الحساب مهزلة الحالم

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.