السبت 3 ديسمبر 2022
11 C
بغداد

تنضيج المعارضة

“إذا حاولت التوقف عن التفكير لعدة دقائق ستجد نفسك محاصرا بالأفكار من جميع الجهات” أديب وكاتب مسرحي ولد في دبلن الايرلندية, وانتقل الى لندن عاصمة بريطانيا.

إن التفكير بفكرة ما تحتاج إلى نضوج, كي يتم هضمها من قبل الغير, فلا يمكن أخذ الأفكار على علاتها, فهي طعام يجب أن يستسيغه العقل, وإلا تُصبح وبالاً على من يطرحها, ولا نعتقد أنَّ من يريد استذاقة طبخته, أن يتعرض للنقد اللاذع والهجوم, جراء تقديمه مالم نوجه.

فِكرة المعارضة السياسية البناءة, التي تعمل على وضع عجلة الحكومة, على خط الخدمة الصحيح, تَجربة لم تُمارس في العراق الجديد, فقد كان تشكيل الحكومات, بالمحاصصة التوافق والسياسي والشراكة, ولثبوت نتاجها السيء, فقد تم اختيار طريق المعارضة, من قبل تيار الحِكمة الوطني, بالدورة الانتخابية 2018-2022, ليكون دورها داعمٌ لحكومة السيد عبد المهدي؛ من خلال المراقبة والمطالبة بتحقيق, البرنامج الحكومي المقدم للبرلمان, حسب توقيتاتها الزمانية, وعدم إبقاءها تحت ذريعة التَلَكؤ, لأي سبب من الأسباب.

كان من الصعوبة أن تُمارس تجربة الديموقراطية؛ دفعة واحدة كونها جديدة عهد, بالعملية السياسية العراقية, لذلك نرى أن التيار الحكيمي, قد تَدرجَ فمارس, عدم اشتراكهِ بحكومة 2010, ضارباً المَثل الأعلى, بنكران الذات متجهاَ, إلى طرح المشاريع برلمانياً, إلى ان أفصحَ تيار الحِكمة الوطني, عن اختياره الصعب, حسبما ذهب له المحللين السياسيين, بينما كان القرار صادماً لبعض الساسة.

تعرض تيار الحِكمة الوطني منذ ولادته, لهجمات إلكترونية من جيوشٍ ظالمة معلومة, تعمل ضمن أجندات سياسية, ضمن مصالح حزبية ضيقة, بعيدة عن مصلحة الوطن والمواطن, هدفها الوحيد الوصول للمناصب, لذلك كان على تيار الحكمة, تنضيج عملية المعارضة, والعمل ضمن الدستور, دون شخصنه بل لتنظيم العمل الديموقراطي, وذلك يحتاج لنضج الفكرة إجتماعياً

“حين أري الظلم في هذا العالم, أُسَلي نفسي دوما بالتفكير, في أن هناك جهنم, تنتظر هؤلاء الظالمين” كاتب وفيلسوف فرنسي.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بين يدي خروج المنتخب المنظم لبطولة كأس العالم 2022

(إعداد اللاعب مقدم على بناء الملاعب) في الثمانينات تمكن أحد أبطال العراق من الوصول الى احدى البطولات الاولمبية وقبل السفر تنافس الفنيون والاداريون - واللوكية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المطر الزائر الكريم……

في كل عام أجدد فرحتي بعيد جديد أسميته عيد المطر نعم انها فرحةً لا توصف عندما ترى الارض فرحة والسماء تنزل علينا من بركاتها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بلا عنوان..

الفصل الأول بينما كنت غارقة في بحر أشجاني.. أستمع لمعزوفة " ذكرى رجل عظيم".. شغل تفكيري.. أنظم حولها أشعاري.. أرتب على إيقاعاتها أفكاري.. باغتني الحجاج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الدين قويم والخَلق سقيم!!

الدين يتبعثر , يتقدد , يتمزق , وذاك شأن أي دين , ولا يشذ دين عن هذه المتوالية الإنشطارية التفاعلات. وعندما نتساءل: لماذا هذه النزعة...

الديستوبيا في أدبيات الروائي المعاصر” جورج أورويل “!؟

توطئة / الدستوبيا تعني التراكم الكمي والنوعي للمخرجات السلبية للحكم الشمولي الدكتاتوري في ظهور بصمة ( المدينة الفاسدة ) وهي عكس اليوتوبيا ( المدينة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بداياتهم .. الشاعر والصحفي عبد السادة البصري

عبد السادة البصري قامة شعرية عراقية شامخة شموخ نخل البصرة تشم منه رائحة ( حناء الفاو ) وطيبة البصرة وتلوح على محياه عذابات العراقي...