الخميس 04 حزيران/يونيو 2020

گطان .. اللجنة الاولمبية

الخميس 25 تموز/يوليو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

قرار القضاء العراقي الذي صدر يوم أمس الأول ، بخصوص انتخابات المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية أعطى بصيص من الأمل للمتصدين للملف الرياضي ، واعني بهم أصحاب المواقف الشريفة واليد النظيفة ، الذين عملوا بجد وإخلاص طيلة الأشهر الماضية ، للوصول الى قرار عادل ينصفهم بعد ان عانوا كثيرا وأغلقت جميع الأبواب إمامهم ، و بح صوتهم وجفت أقلامهم وبعثرت أوراقهم بين ، المسؤول المتلون وقرارات الحفظ التي وضع هامشه المقدس عليها ، وامتلأت بها الإدراج ليعتليها الغبار حتى وصلت الى استبعادهم بطرق رخيصة ومخجلة عن العمل في الوسط الرياضي .

يتحمل ما وصل اليه حال الرياضة العراقية اليوم من بؤس وضغينة وكراهية وحقد وجهل وانعدام للمسؤولية الحكومة العراقية ، التي فسحت المجال لكل من هب ودب للدخول في وسط كان يطلق عليه في السابق وسط السلام والمحبة والتواضع والأفراح ، فعندما تمنح المليارات وتتركها بدون متابعة وحساب عندها يتنمر على العاملين في هذا الوسط جياع المال والمشبوهين وأصحاب النوايا السيئة ، حينها يشعرون داخل أنفسهم المريضة أنهم أصبحوا سلاطين الرياضة العراقية ، ألا تبا لزمان أصبح فيه من يمتلك هذه المميزات هو المفضل وصاحب القدح المعلى في وطني ، كذلك من يدعى ان خلفه قوة تحميه وتفرضه على وسط الحب والوئام رغم انف الجميع ، هذا ما حصل وسيحصل الاسوء اذا ما ترك الحبل لهؤلاء ليفعلوا ما يشاءوا وهنا استذكر معكم نصيحة گطان التي أوصى بها ولده وهي سالفة اعتقد ان رباطها الى الإخوة في المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية العراقية

( أكو گطان (أحد أنواع السمك ) وصى ابنه وگاله : بویه آنه ما ترکتلك شي بهذا الشط بس راح افيدك بچم چلمه من الظيم الشفته بحياتي وگاله :

وليدي خاف تشوفلك عجينه معلگه وتروح ترکض ترى الله ما ینزّل بزبیل وتصیر مثل خالك هم شاف العجينه وركض عليها ومن منعته صاح رزق والله جابه فطلع شص وكضوه الجماعه…

وليدي واذا شفت شبچه اشرد عنهه مو تصیر مثل عمك من منعته گال ما یگص الراس بس الرکّبه وبالتالي صادوه وگُبل للتنور … بعده يسولف وياه وچان توگع فوگهم سلّیه وتگشهم گش ، الولد نشد ابوه وگاله : بویه هاي شنو المصيبه شو ما سولفتلی عليهة… ؟؟ ، گاله :

ابنی های طرگاعه وطاحت علينه من السما لا ابوك ولا ابو ابوک يعرفهه حظّر روحك الليله يشوونک انت وأبوک شوووي ويشربون علينة قوطية سفن .

سالفتنه على جماعة المكتب التنفيذي مثل سالفة السليّه طرگاعه وطاحت عليكم القرار الأخير للقضاء العراقي بعد ان رفضتوا قرار 60 وقرار 140 هسه شلونكم واذا ما أتلاحگون لأرواحكم راح تصيرون مثل كطان وابنه يشوونكم شوي واحد واحد ويطكون وراكم قوطية بير … مجرشه.!!




الكلمات المفتاحية
اللجنة الاولمبية قرار القضاء العراقي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.