الإثنين 5 ديسمبر 2022
12 C
بغداد

الخريجون يتسكعون .. والمليارات تهدر للحرامية في الاندية الرياضية !

المليارات تهدر شهريا للأندية الرياضية بين التزوير والاحتيال خاصة اندية المؤسسات ،الوزارات تخصص المليارات لغرض السفر والسياحة بحجة تمثيل البلاد في المحافل الدولية لا نتائج حقيقية ولا مداليات ذهبية ولا مراكز متقدمة في المنافسات الدولية والتبرير حاضر نقص الاموال والمعسكرات وعدم الاهتمام والاستعداد اضف اليها الخصومة المستدامة بين اللجنة الاولمبية والاتحادات الرياضية وعدم الاهتمام بالرياضة المدرسية والبراعم والفئات العمرية الكل تبحث عن المصالح الشخصية ومنهم من يتصدى للمسؤولية في ادارة اندية المؤسسات منذ اكثر من ثلاثة عقود وراح يبحث عن الاقارب والابناء ليوليهم المسؤولية من بعده بحجة انهم مطلعين عن امكانيات النادي . كثير من الجماهير تؤيد الاصلاحات وهيكلة الرياضة العراقية وفك ارتباط الاندية الرياضة بالحكومة وعدم صرف هذه الاموال الضخمة لو استغلت صحيح لكانت هناك مشاريع انسانية كثيرة ، ومجمعات سكنية وتشغيل للشباب والباحثين عن العمل ، وحتى الرياضة العراقية يتم التطوير والنجاح من خلال الاستثمار الصحيح والاعتماد على المصادر الذاتية للأندية العراقية نرى التكالب والتشبث بالمنصب ومعارك وتهديد (بالكوامه العشائرية) وصراع طويل من اجل ان يبقى رئيس النادي بالمنصب بحجة تنظيم الانتخابات اذ يتم بيع وشراء الاصوات والذمم وتكتل للهيئة العامة حتى يبقى رئيس النادي مدى الحياة ويتم حلب المليارات من الحكومة بحجة تدريب الفريق وصرف الاموال والاستعداد للمعسكرات وبالتالي لا نتائج تذكر ويكون الفشل والاخفاق ملازم للأندية الرياضة وحتى المنتخبات العراقية لم تفلح بتحقيق نتائج جيدة بسبب التزوير والعلاقات الشخصية وتدخل الاتحادات في شؤون المدربين وشاعة المحسوبية والمنسوبية وابعاد الكفاءات عن تسلم المناصب وننتظر نتائج محكمة كاس الرياضية ومهزلة انتخابات اتحاد الكرة العراقي .اقترح اياد بنيان مستشار رئيس الوزراء للشؤون الرياضة هيكلة الرياضة العراقية والغاء اندية المؤسسات وهناك حراك جيد للعديد من خبراء الرياضة العراقية باعتبار اللجنة الأولمبية العراقية كيان منحل ولا يجوز في القانون العراقي تخصيص المليارات لكيان منحل وتذهب تلك المليارات في جيوب الحرامية بحجة تطوير الكرة العراقية ولبقية الرياضات. ضرورة اتخاذ رئيس الوزراء ووزير الشباب والرياضة خطوات جدية لوقف الفرهود في الرياضة العراقية وابعاد من نحوم حولهم شبهات الفساد في هرم اللجنة الأولمبية وللحديث بقية

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل بلعَ زيلينسكي لسانه .؟!

منذ ايّامٍ والرئيس الأوكراني مختفٍ بالصوت والصورة , بعد أن كانت تصريحاته الرنّانة – النارية تعرضها قنوات التلفزة والفضائيات بنحوٍ يوميٍ , وكان مجمل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العالم العربي: دراسات في الهجرة الدولية ونظرياتها

تتزايد الحاجة باستمرار إلى البحوث الأكاديمية المعمقة في مجال دراسات الهجرة السكانية خصوصا الدولية منها في العالم العربي. نظرا إلى أن بلدان منطقتنا باتت...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أهل الكهف في التاهو

الإرهاب لايُمارس من الخارج فقط .. بل تغذيه الدول بالأموال والأسلحة لتنفذه من داخل الدولة التي تريد السيطرة عليها عن طريق مجاميع مسلحة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حكومة السيد محمد شياع السوداني وشعارات الاصلاح في العراق

على وفق المثل العراقي تريد ارنب اخذ ارنب ، تريد غزال اخذ ارنب . استحوذت احزاب المحاصصة على الحكومة مرة اخرى . واثبتت الديموقراطية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السُّلْطَةُ : من الاستلاب الديني إلى شَرعَنة الحكم.

اعتاد المروجون لمصطلح الدولة الدينية سواء على المستويين التنظيري أو الشعبي الجماهيري أن يستخدموا عبارة تونس إسلامية ، سورية إسلامية ، الكويت إسلامية ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مونديال قطر —- الرياضة والسياسة

تذكرت مقولة الكاتب مانويل فاسكيز مونتلبان (1939-2003 )في مقدمة كتابة الصادر عام 1972 السياسة والرياضة, إن "اليسار ينتقد الرياضة بسبب أنها تميل إلى صالح...