الأحد 22 أيلول/سبتمبر 2019

هكذا تتشكل العصابات في دوائر الدولة العراقية !! العوائل ! انه الفساد

الأربعاء 22 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

يخطيء من يتصور ان الدكتاتورية طريقة خاطئة للحكم وخاصة في بلد مثل العراق ويخطيء من يتصور ان نظام صدام حسين لم ينتبه الى كل هذه الامور لهذا يجب الاعتراف بان الدولة كانت تسير بشكل جيد وخاصة فترة قبل الحصار .. وواحدة من الامور التي انتبه عليها النظام قبل الاحتلال هو عدم عمل ( اشتغال ) الاقارب من الدرجة الاولى والثانتية وربما حتى الثالثة في دائرة واحدة فهذا الامر غير مسموح به وحقيقة انا لااعرف ان كان هناك استثناء واحد او اثنين .. وجاء عام 2003 لتبدأ فترة حكم دولة الخروف الابيض والخروف الاسود سامعين بها .. عائلة كاملة من الخرفان البيض في دائرة وعائلة من الخرفان السود في دائرة اخرى … وبدأ تشكيل العصابات داخل الدوائر ( لانه لاتوجد ضوابط ولا قوانين ) الامانة العامة لمجلس الوزراء سيطر عليها عائلة العلاق والبنك المركزي سيطر عليه عائلة العلاق .. عصابة اخرى من الدليم والجبور سيطروا على وزارة الصناعة .. عصابة احرى من الشرقاط والانبار سيطرت على وزارة الكهرباء عصابة من اكراد السليمانية سيطرت على الرئاسة ولا يسمح لااحد بالاطلاع عما يجري حتى وان كان كرديا من اربيل وهكذا كل الوزارات مديرية التقاعد ( الويل الويل من الفساد في التقاعد ) عوائل سيطرت على الابواب المهمة في الهيئة .. عصابات من الشيعة سيطرت على وزارة الصحة وياويل من يحاول ان يتكلم او يهمس عن فساد .. اما اغرب العصابات فكانت في وزارة الخارجية احدالعوائل فيها ثمان افراد في الوزارة بين اب وامه وابنائه وزوجات ابنائه وازواج بناته زوجة وزير الخارجية هوشيار الرفيقة هناء عينت 12 شخص من اخوانها وخواتها وزوجاتهم وابناء عماتها وخالاتها ووووو… لا بل ان احدى السفارات يقال فيها خمس اشخاص من عائلة واحدة يعملون في السفارة بين دبلوماسي وبين موظفين محليين وفي الملحقيات التابعة لها والاغرب من ذلك ان هؤلاء العصابة ليسوا من الكادر المتقدم الاول او الثاني عدا وكيلة الوزارة .. ولا من الكفاءات حتى يمكن قبول الامر … والويل الويل لمن يحاول المساس بفسادهم وخصوصا في الدوائر المالية والادارية … مصرف الرافدين عصابة خولة الاسدي ( وتكلمنا عن هذا الموضوع ) ..البرلمان هناك عصابة من الاقرباء تسيطر عليه ..وزارة الدفاع عصابتين وكذلك الداخلية وحتى المخابرات .. على ان اخطر العصابات هي عصابة مدحت المحمود في المحكمة الاتحادية وهيئة القضاء .. هكذا تشكلت العصابات وفي كل دوائر الدولة ولا استثناء لذلك واصبح من الصعوبة محاربة الفساد لان العصابات توقف اي محاولة لايذاء احد افرادها .. فيا رئيس الوزراء واجبك ان تحارب الفساد واول ما تبدء به حارب العوائل داخل الدوائر انا لااقول اطردهم من الدوائر ولكن اجري تنقلات داخل دوائر الدولة وامنع تعينات الاقارب في الدائرة الواحدة وسوف ترى نتائج عملك هذا .. واذا لم تصدق كلامي انا اسالك ان توزع استمارة على الموظفين يذكر فيها الموظف اقاربه في الدائرة الواحدة وستفاجيء بما ستشاهد .. انا لدي تجربة مع احدى الدوائر ولم استطيع انجاز المعاملة وجاءني الشرطي في الباب وقال عمي تريد تمشي المعاملة ادفع مبلغ 10000 دينار وهي تمشي طبعا والله لم ادفع وتركت الدائرة وتبين بعد الاستفسار ان هذا الشرطي او بالحقيقة الحارس هو ابن اخت المدير العام … وصياما مقبولا بس اريد اسال رجال الدين هل الرشوة في رمضان حرام وبعد رمضان حلال يامديرية الضريبة




الكلمات المفتاحية
العصابات العوائل الفساد دوائر الدولة العراقية

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.