الخميس 20 حزيران/يونيو 2019

مسابقة الساعاتي لأدب الرحلات تتجدد سنويا بمشاركة عربية ومحلية

الاثنين 20 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

وزعت جوائز وهدايا مسابقة الرحالة (ناجي جواد الساعاتي) لأدب الرحلات اذ نظمت لجنة الحفاظ على ادب وتراث الرحالة ( ناجي جواد الساعاتي) حفل توزيع المسابقة الخاصة لأدب الرحلات على قاعة الجواهري بأتحاد الادباء والكتاب وسط بغداد بمناسبة الذكرى العاشرة لرحيل لساعاتي ، تخللت الاحتفالية كلمات وتوزيع الجوائز وسرد للكتاب والادباء عن هذه المسابقة الدورية وادب الرحلات والآراء والانطباعات عن تلك المسابقة . ادار الاصبوحة الصحفي والمشرف العام على الجائزة توفيق التميمي استهل الحديث بالمباركة لاتحاد الادباء عن نجاح الانتخابات وفوز الاعضاء ، وتحدث عن مشوار هذه الجائزة واسماء وعناوين الادباء والكتاب الذين فازو بها على مدى تسعة دورات بانتظام ، وقدم الشكر الى جمعية دعم الثقافة ومؤسسة برج بابل واتحاد الادباء على تقديم الدعم والمساهمة بهذه المسابقة وطبع المخطوطات الفائزة ، بعدها تحدث وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار د جابر الجابري وقال اتشرف بالحضور في محفل اتحاد الادباء والكتاب ، واليوم الوزارة وشخص السيد الوزير عبد الامير الحمداني يدعم ويساند تلك الفعاليات وهذه النشاطات وهي فرصة مهمة لتلاقي والتعاون بين الاتحاد والوزارة ، واضاف ان تلك المسابقة تحمل تراث وتاريخ مهم وتنقل ما يشاهد الكاتب خلال رحلته الى شرق وغرب البلدان من مشاهد وانطباع وثقافة تلك البلدان ومورثهم الحضاري والثقافي ويتم التدوين والسرد واخراج تلك الروايات المهمة . عضو اتحاد الادباء والكتاب حسين الجاف تحدث عن تاريخ الساعاتي الماضي و ذكر مناطق بغداد التراثية وكيف كانت تحتوي على ساعات تراثية مثل الاعظمية والكاظمية وشارع الرشيد وشارع النهر ، ودور العائلة المالكة في دعم تلك التجربة واضاف تم اهداء الساعاتي مكتبة زاخرة بالكتب النادرة الى جامع الخلاني وتكريم الشركة العالمية للساعات للمرحوم الساعاتي وبين بعض الامكنة البغدادية التي كانت فيها اسواق زاخرة لهذه الساعات وختم بوجود مجلس ثقافي للساعاتي في شارع ابي نؤس ومساهمة الراحل في دعم الاصلاح التربوي وبرنامج محو الامية . عضو لجنة المسابقة د واثق الهاشمي قال اقمنا هذه الاحتفالية بالتزامن مع مرور الذكرى العاشرة لرحيل الاديب الساعاتي التي تعززت بمشاركة اربعة ادباء عرب ، وتكريم لعائلة المرحوم الاديب (علاء مشذوب ) الذي سبق وان فاز بهذه الجائزة قبل ثلاث سنوات . واضاف ان الجائزة بدأت تتطور بمشاركة عربية ومحلية واسعة وحضور وزارة الثقافة واتحاد الادباء ونخبة من الصحفيين والادباء والقنوات الفضائية ونطمح بطباعة تلك النتاجات من قبل اتحاد الادباء لتبقي ارشيف لهذا الادب الجميل وختم بقوله نطمح استقطاب وجذب النخبة من الأدباء العراقيين، من الداخل و الخارج لخوض هذه التجربة. ختام المسابقة تم توزيع الجوائز والهدايا على الفائزين من قبل د جابر الجابري وكيل وزارة الثقافة الاقدم . الفائز الاول الكاتب والشاعر العراقي المقيم في بروكسل (زهير كريم الجبوري ) عن مخطوطته (اغاني الرمل والمانجو رحلة الى نواكشوط/بامكو) الجائزة الثانية مناصفة مع مخطوطة (عابر سبيل) للدكتور حلمي محمد القاعود من جمهورية مصر العربية ومخطوطة (الطريق الىً البلقان) للدكتور حسن عبد راضي من العراق . وتم تسليم جائزة تقدريه لعائلة الاديب الراحل علاء مشذوب واستضافة ولده الذي قدم الشكر والثناء لراعي هذه المسابقة والاهتمام بالأدباء والمثقفين طالب العديد من المثقفين والأكاديميين الجهات الحكومية الراعية للثقافة والفنون الالتفات الى هذه النشطات وتقديم الدعم والاسناد لا سيما انها تحمل اسم ادب الرحلات المشوق .




الكلمات المفتاحية
أدب الرحلات مشاركة عربية ومحلية

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.