الخميس 23 أيار/مايو 2019

العذاب الأخروي في القرآن 16/39

الاثنين 13 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

وَيَستَنبِئونَكَ أَحَقٌّ هو، قُل إي وَرَبّي إِنَّهُ لحقٌّ وَّما أَنتُم بِمُعجِزينَ، وَلَو أَنَّ لِكُلِّ نَفسٍ ظَلَمَت ما فِي الأَرضِ لاَفتَدَت بِهِ وَأَسَرُّوا النَّدامَةَ لَمّا رَأَوُا العَذابَ وَقُضِيَ بَينَهُم بِالقِسطِ وَهُم لاَ يُظلَمونَ. (10 يونس/53 – 54)

قُل إِنَّ الَّذينَ يَفتَرونَ عَلَى اللهِ الكَذِبَ لاَ يُفلِحونَ، مَتاعٌ فِي الدُّنيا ثُمَّ إِلَينا مَرجِعُهُم ثُمَّ نُذيقُهُمُ العَذابَ الشَّديدَ بِما كانوا يَكفُرونَ (10 يونس/69 – 70)

وَقالَ موسى رَبَّنا إِنَّكَ آتَيتَ فِرعَونَ وَمَلَأَهُ زينَةً وَّأَموالاً فِي الحياةِ الدُّنيا رَبَّنا لِيَضِلّوا عَن سَبيلِكَ رَبَّنَا اطمِس عَلى أَموالِهِم وَاشدُد عَلى قُلوبِهِم فَلا يُؤمِنوا حَتّى يَرَوُا العَذابَ الأَليمَ. (10 يونس/88)

أَم يَقولونَ افتَراهُ قُل فَأتوا بِعَشرِ سُوَرٍ مِّثلِهِ مُفتَرَياتٍ وَّادعوا مَنِ استَطَعتُم مِّن دونِ اللهِ إِن كُنتُم صادِقينَ، فَإِن لَّم يَستَجيبوا لَكُم فَاعلَموا أَنَّما أُنزِلِ بِعِلمِ اللهِ وَأَن لّا إِلاهَ إِلّا هُوَ فَهَل أَنتُم مُّسلِمونَ. مَن كانَ يُريدُ الحياةَ الدُّنيا وَزينَتَها نوفِّ إِلَيهِم أَعمالَهُم فيها وَهُم فيها لا يُبخَسونَ، أُولائِكَ الَّذينَ لَيسَ لَهُم فِي الآخِرَةِ إِلّا النّارُ وَحَبِطَ ما صَنَعوا فيها وَباطِلٌ مّا كانوا يَعمَلونَ. (11 هود/13 – 16)

أَفَمَن كانَ عَلى بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّهِ وَيَتلوهُ شاهِدٌ مِّنهُ وَمِن قَبلِهِ كِتابُ موسى إِمامًا وَّرَحمَةً أُولائِكَ يُؤمِنونَ بِهِ، وَمَن يَّكفُر بِهِ مِنَ الأَحزابِ فَالنّارُ مَوعِدُهُ، فَلا تَكُ في مِريَةٍ مِّنهُ إِنَّهُ الحقُّ مِن رَّبِّكَ وَلاكِنَّ أَكثَرَ النّاسِ لا يُؤمِنونَ. (11 هود/17)

وَمَن أَظلَمُ مِمَّنِ افتَرى عَلَى اللهِ كَذِبًا أُولائِكَ يُعرَضونَ عَلى رَبِّهِم وَيَقولُ الأَشهادُ هَؤُلاء الَّذينَ كَذَبوا عَلى رَبِّهِم أَلا لَعنَةُ اللهِ عَلَى الظّالِمينَ، الَّذينَ يَصُدّونَ عَن سَبيلِ اللهِ [أي سبيل الإسلام] وَيَبغونَها عِوَجًا [أي على غير طريق الإسلام] وَّهُم بِالآخِرَةِ هُم كافِرونَ، أُولائِكَ لَم يَكونوا مُعجِزينَ فِي الأَرضِ وَما كانَ لَهُم مِّن دونِ اللهِ مِن أَولِياءَ يُضاعَفُ لَهُمُ العَذابُ، ما كانوا يَستَطيعونَ السَّمعَ وَما كانوا يُبصِرونَ، أُولائِكَ الَّذينَ خَسِروا أَنفُسَهُم وَضَلَّ عَنهُم مّا كانوا يَفتَرونَ، لا جَرَمَ أَنَّهُم فِي الآخِرَةِ هُمُ الأَخسَرونَ. (11 هود/18 – 22)

وَيَصنَعُ [نوح] الفُلكَ وَكُلَّما مَرَّ عَلَيهِ مَلأٌ مِّن قَومِهِ سَخِروا مِنهُ قالَ إِن تَسخَروا مِنّا فَإِنّا نَسخَرُ مِنكُم كَما تَسخَرونَ، فَسَوفَ تَعلَمونَ مَن يَّأتيهِ عَذابٌ يُّخزيهِ وَيَحِلُّ عَلَيهِ عَذابٌ مُّقيمٌ. (11 هود/38 – 39)

قيلَ يا نوحُ اهبِط بِسَلامٍ مِّنّا وَبَركاتٍ عَلَيكَ وَعَلى أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ، وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُم ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنّا عَذابٌ أَليمٌ. (11 هود/48)

وَإِلى مَديَنَ أَخاهُم شُعَيبًا قالَ يا قَومِ اعبُدُوا اللهَ ما لَكُم مِّن إِلاهٍ غَيرُهُ وَلا تَنقُصُوا المِكيالَ وَالميزانَ إِنّي أَراكُم بِخَيرٍ وَّإِنّي أَخافُ عَلَيكُم عَذابَ يَومٍ مُّحيطٍ. (11 هود/84)

وَيا قَومِ اعمَلوا عَلى مَكانَتِكُم إِنّي عامِلٌ سَوفَ تَعلَمونَ مَن يَأتيهِ عَذابٌ يُّخزيهِ وَمَن هُوَ كاذِبٌ وَّارتَقِبوا إِنّي مَعَكُم رَقيبٌ. (11 هود/93)




الكلمات المفتاحية
العذاب الأخروي القرآن

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.