الثلاثاء 25 حزيران/يونيو 2019

واحد زائد واحد

الثلاثاء 16 نيسان/أبريل 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

1+1=1
الكون ليس متوازنا ً, الكون دائما ً خارج التوازن والتوازن بنفس الوقت وحتى التوازن هو توازن مؤقت , شمسنا سوف

تختفي بعد حوالى 5 مليار عام منذ الآن , المشاعر تعتمد على المادة ولكنها لاتغطي كل المادة هي غير كاملة والشعور يمكن أن يأخذك الى طريق خطأ , البشر يشعرون أن الارض ثابتة ( مسطحة ) وهذا خطأ , في الكوانتم ميكانيك يمكن أن تكون في عدة أمكنة في نفس الوقت والبشر يشعرون أن السرعة غير محدودة وأنشتاين أثبت السرعة القصوى للضوء هي سرعة الضوء وارسال المعلومات هي

c+c=c

وليس

c+c=2c

هذا يعني تحت شروط معينة ذهنية المنطق ترمى من النافذه ولاقيمة لها لهذا

1+1=1

المنطق هنا ليس له أي سلطة بدون الربط مع التجارب , الأفعال لها صلة بالمواد إذا هناك شيء قذر على الارضية يمكننا أن نجلب مكنسة وننظفه ولايمكن أن ننظفه بالصلاة أو الدعاء ,إذا لديك في حديقتك الجزر وكل يوم تذهب لتراه ستجد أن بعض الجزر أختفى وآثار الأرنب على الارض سترى بطريقة غير مباشرة إن الأرنب جاءت الى حديقتك والتقطت بعض الجزر لهذا تجربتنا هي مباشرة وغير مباشرة , لدينا النظرية العلمية والنظرية العملية هي تجارب الاخرين المباشرة ونحن من يمتلكها ويستخدمها للحركة صوب المستقبل لهذا تجارب عديدة غيرمباشرة حول الدماغ حتى التجارب المباشرة قد أجريت في جامعات عديدة , حتى الإشارات ينتجها الدماغ مثل الفا وبيتا وجاما , علميا تم إثبات هذا هل هناك مختبر يمكن أن نختبر شخصية ربك والملائكة أو الجن ؟ في الكون الحالة متغيرة هل يمكن أن تغير نفسك الى طفل وأن تخرج من بطن أمك ؟ تحت ظروف معينة يحصل التحول النوعي لهذا ذهبنا الى المتحجرات وكيف تطورت وعبر

DNA

لمعرفة المشترك بيننا وبين القرود الكائنات هناك عدة تجارب في اليابان وفي أميركا وبحوث لاحصر لها , حتى البطاطس

DNA

في اشتراك مع أغلب الكائنات مثلا الموز 48% مع الانسان القطط 60% وجدنا المشتركات يجب الذهاب الى شجرة الحياة التي طورها بحث دارون ,الطبيعة هي المادة المتحركة , بشأن الذيل لايمكن أن تقول للطبيعة إحفظيه نحن ثمار الطبيعة ولسنا سادة الطبيعة ,الطبيعة لاتعمل بالحسن والقبيح , النظرية هي ملخص التجارب قبلنا ولدينا نظرية علمية ولدينا فرضية القمامة فرضية القمامة أتت من الوهم و(النظرية العلمية والنظرية العملية) هي مثل ساقي الانسان يساعدان بعضهما النظرية العلمية تضيء المستقبل والنظرية العملية تعطي أبعاد أخرى لأن المعرفة لامتناهية والمعرفة ليس لها حدود , لمن يريد أن يطلع على كيفية إثبات 1+1=1 بإمكانه دراسة نظرية أنشتاين الخاصة كذلك هي أيضا ً حقيقة في جزء من الطبيعة , ونقول إذا 1 +1 = 2 تحت شروط معينة فأنت أذا وضعت تفاحة زائد تفاحة فوق طاولة بعد شهر ماذا سيكون حاصلهما ؟ أو إذا رجل وامرأة اقترنا بالزواج بعد سنة سيكون هناك احتمال أنهما سيكونون ثلاثة , واذا أضفت الى قفص فيه قطة فأراً ماذا ستكون الحصيلة , نحن نتعلم من الواقع و الطبيعة ونعود الى الهيدروجين في الشمس , حين يحصل التفاعل النووي هيدروجين + هيدروجين= هليوم مع تحرر الطاقة وتكون كتلة الهليوم أقل

2_ بشأن الكوانتم ميكانيك هي العلم الأكثر دقة لدينا حاليا ً والألكترون يصبح متعددا ً والمتعدد يصبح واحدا ً

so its position is completely indeterminate _ it s not localized in space at all . an other important result is that a particle such as an electron can not have a well-defined path through space time , indeed there is a sense in which the particle takes all possible paths together

3_ Energy is conserved

لهذا أي أفتراض لامادي هو نوع من هراء مثل مزاعم الروح والضوء هو موجة كهرومغناطيسية والجسيم يستيطع أن يتصرف مثل الموجات ويمكن أن يكون موجة وجسيم معا ً وأحيانا ً نحن نعمل أختيارا ً بينهما

الفوتون يرتد أو ينفذ بلا هارمونية أو سبب سنرى أن اللاحتمية هي ظاهرة كونية في

micro-world

4_ النقيضان يجتمعان

لمن يريد البحث في هذا الموضوع يمكنه مراجعة المفكر هيغل

مانعتقده بديهيات لايعني أنها تكون متلائمة مع الواقع مثلاً في هندسة أقليدس يمكن أن نمد الخط المستقيم من نهايته الى ما لانهاية واذا عندك نقطة خارج الخط على السطح نفسه يمكن أن ترسم خطاً من النقطة موازيا ً للخط لكن في هندسة ريمان ولوباشكوفسكي الوضع مختلف في واحد منهما لايمكن أن نرسم أي خط موازياً للاخر وفي الحالة الثانية يمكن أن نعمل مالانهاية من الخطوط المتوازية الهندسة الاولى هي هندسة كروية والهندسة الثانية هي هندسة السرج (سرج الحصان )

واذا أنت تقبل أو لاتقبل أنشتاين استخدم هذه الهندسة الاخيرة وهي ليست بديهيات ولاتنطبق على الحس العام في نظريته العامة في النسبية زائداً اذا ذهبت الى نظرية المجموعة ل جورج كانتور في نظريته الجزء يساوي الكل في نظرية اللانهائية ولهذا في نهاية القرن التاسع عشر والقرن العشرين كثير من علماء الرياضيات تعرضوا الى صدمة ولكنه أثبتها بشكل جميل وهلبرت واحد من أعظم علماء الرياضيات للقرن العشرين قال : حينما نتكلم عن المنطق علينا أن نعرف ماهو المنطق الذي نتحدث عنه هل نتكلم عن منطق الكون وهو ديناميكي في كل الاوقات أم منطق الكون الجامد

A=A

لكن في الواقع التغير هو أساس كل شيء مثلا ً الفرد يساوي نفسه وبنفس الوقت لايساوي نفسه هو مساو لنفسه لانه ترليون من الخلايا في جسده وفي دماغه هي نفسها وهو لايساوي نفسه لانه في كل لحظة ملايين الخلايا تموت وملايين الجراثيم تموت وحالات جديدة تحدث في دماغه كل لحظة مثلاً اذا نظرنا الى المدينة أو الغابة في كل دقيقة أشياء كثيرة تختفي وأشياء جديدة تظهر للوجود لهذا الكون يتطور بهذه الطريقه هذه الارض هي ليست نفسها قبل 4 مليار سنة خلت أو 2 مليار سنة أو حتى ليلة البارحة علينا أن نستعمل نظرية الديالكتيك لتقودنا للرؤية الواضحة لهذا A=A

A

هي نقيض

A

بنفس الوقت لهذا من الخطأ القول أن النقيضين لايجتمعان يقول البير كامو الروائي : أريد أن أعيش لكنني أموت أنا أريد كل أصدقائي يعيشون لكنهم يموتون لهذا الكون عبثي , نظرية الكون بدأت من الانفجار العظيم ولم يتوقف , لاتزال نجوم جديده تولد ونجوم تنفجر وتموت في مركز كل مجرة يوجد ثقب أسود كبير يمتص الماده والطاقة حتى في نظامنا الشمسي الحالة على الارض ملائمة لنشوء الحياة بقية الكواكب بعضها غازية أو ثلجية أو نارية اذا لم يكن هناك عبث ماذا يحصل هناك ؟ يصف جورج كانتور مايلي : إرسم خط مستقيم أفقي ومن طرفيه إرسم خطان ليتقاطعا في القمة إرسم مستقيما موازيا ً للخط الأول الأفقي , كل مستقيم ينطلق من الخط الأفقي سيقطع نقطة على الخط الثاني المواز له نقطة مقابل نقطة وهذا التقسيم يمكن أن يكون لامتناهي هنا الجزء = الكل , وفي الواقع من تجمع القطرات يتكون المحيط وفي المحيط توجد الأسماك والسفن ولكن في القطرة لايمكن أن توجد سمكة المحيط هنا هو انبثاق نوعية جديدة , وماصرح به الشيخ الحيدري هو هراء بشأن المتناهي واللامتناهي لو مددنا مثلا خطا حول قدح ستلتقي بدايته مع نهايته وهو أيضا متناهي ولامتناهي.




الكلمات المفتاحية
البطاطس التجارب واحد زائد واحد

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.