الاثنين 22 نيسان/أبريل 2019

خولة الاسدي واحترافية السرقات لقروض الموظفين لمصرف الرافدين !

الجمعة 22 آذار/مارس 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

لا يعلم الشعب العراقي متى يتخلص من مافيا وحيتان الفساد والافساد الذين ينتشرون كالسرطان المزمن ولا يفيد بهم اي مضادات حيوية ، عضوية ولا عضوية انعدمت فيهم القيم والاخلاق واصبحت المبادئ لديهم الورق الأخضر والدينار واصبحوا عبيد لهذه الاموال . كثيرا ما نسمع حرق المليارات في مصرف الرافدين من سرقات واختلاسات وغرق وهناك مدراءا عامون لمصرف الرافدين عليهم القاء القبض ومطلوبون للقضاء العراقي ولكن كل ما يأتي رئيس للوزراء جديد ننتظر اجراء الاصلاحات الادارية والمالية وهيكلة مصرف الرافدين ولكن تتبخر تلك الاصلاحات وتبقى مافيا الفساد تتحكم بأداة هذه المصرف ولا جديد يلوح في الافق .

حين يتم مراجعة مصارف الرافدين ينتظر المواطن لساعات طويلة حتى يتم صرف صك مصدق او ايداع مبلغ وبطاقة (الكي كارد) اما مشاكل القروض فحدث ولا حرج تلك التعاملات تكون بطرق بدائية ولا استعانة بالتقنيات ونسمع الحاسبة عاطلة او المديرة خارج المصرف وهناك مصرف الرافدين في الحرية يراجع يوميا الاف المراجعين والموظفين يقولون لا نستطيع العمل بسبب غرق القاصة الرئيسية في المصرف والمراجعين يتذمرون ولا حلول لهذه المشكلة .

حين اطلق مصرف الرافدين القروض الميسرة والتي تصرف من خلال توطين الرواتب ولحاملي بطاقة (الكي كارد) و(الفيزا كارد) وبدون كفيل واستبشر الموظف بهذه الخطوات ولكن تفاجا بوجود نسبة فائدة تصل الى 50 % ، وهذا غير منطقي ان تستلم قرض ميسر من مصرف حكومي وفيه نسبة فائدة عالية . لا نعلم لماذا هذا الفساد و الجشع وارتفاع نسبة الفائدة وهيئة النزاهة وخبراء الاقتصاد يقولون ان ملفات الفساد اخطر من قضايا الارهاب وهي الداعم له ولا من رادع لهذه الملفات ومتى يكف مصرف الرافدين عن هذا الجشع والطمع والفساد .

ابلغنا المستشار الاعلامي لوزارة المالية بضرورة ابلاغ السيد وزير المالية فؤاد حسن ومديرة مصرف الرافدين خولة الاسدي بهذه المشاكل وارتفاع نسبة الفائدة وطلبنا منه تصريح صحفي او اجراء مقابلة صحفية مع المسؤولين عن تنظيم هذه القروض ومعرفة تفاصيل اكثر واوفى سواء اكان وزير المالية او السيد الوكيل ماهر جوهان ومن يمثل الوزارة بهذا الموضوع ولكن لا جواب ونحن ننتظر منذ عدة اشهر. لا اهتمام لوزارة المالية بالصحفيين وتسهيل مهامهم . لا نعلم كيف نظم محترفي السرقات هذه النسبة المرتفعة جدا ومن يا ترى المستفيد وهل من اجابة لمصرف الرافدين او خولة الاسدي مديرة عام مصرف الرافدين ننظر حق الرد والايضاح لهذه الجهات ونطالب رئيس الوزراء اتخاذ قرار شجاع وتخفيف نسبة الفائدة وضرب مافيا الفساد ومحترفي السرقات في مصرف الرافدين




الكلمات المفتاحية
خولة الاسدي قروض الموظفين

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.