الأربعاء 27 آذار/مارس 2019

هل سيقود الرئيس ترامب امريكا نحو الحرب؟

السبت 23 شباط/فبراير 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

لقد غزت امريكا أفغانستان بارسال 140 ألف عسكري أمريكي وانفقت ترليون و70 مليار وقتل أكثر من 2400 عسكري أمريكي
واصابة الالاف بجروح وان الحكومة الافغانية تسيطر فقط على58 بالمئة من اراضي البلاد وحركة طالبان تسيطر عــــــــــــــــــــــلى 20
بالمئة و22 بالمئة فهي مناطق متنازع عليها ويبلغ عدد مقاتلي حركة طالبان من20 الى 40 ألف مقاتل وعدد افراد الجيــــــــــــــــــــــــش
والامن الافغانيين هما 350 ألف عسكري علما بان روسيا وايران تســـــــــــــــــــــــــاعدان حركة طالبان بالاسلحة ولا زالت الحرب مستمرة
أما في العراق فقد غزت أمريكا العراق في 19 مارس عام 2003 ب 100 الى 180 ألف عسكري وبلغ عدد القتلى الامريكان4421
عسكريا وعدد الجرحى 32000 الف عسكري وبلغ عدد القتلى العراقيين أكثر من مليون شخص
ويوجد الآن 35 ألف عسكري امريكي موزعين في العراق وافغانستان واليمن وليبيا والصومال والفلبين والنيجر وسوريا وغيرها
ولقد كانت لامريكا تجارب مريرة عند غزوها لكوريا وفيتنام وخليج الخنازير في كوبا

ان قيام الرئيس ترامب بزيادة كبيرة بلغت 50 مليار دولار أمريكي على ميزانية الدفاع لعام 2019 والتي بلغت حوالي 20 بالمئة
ستؤدي الى ارتفاع العجز الى ترليون دولار امريكي في عام 2020 وزيادة الدين الفدرالي الى نسبة 61 بالمئة عام 2028 وارتفاع
النفقات العسكرية الامريكية الى686 مليار دولار امريكي وان موازنة امريكا لهذا العام ستكون 4 ترليون و4 مليار دولار امريكي
وتتضمن الموازنة زيادات جديدة بمئات المليارات من الدولارات لوزارة الدفاع في الوقت الذي تم تقليص حاد في برامج رعاية
الفقراء والمسنين والمحتاجين وكذلك الاموال المخصصة لوزارة الخارجية 27 بالمئة هيئة حماية البيئة 37 بالمئة وغيرها
ويذكر ان الجمهوريين يستهدفون منذ فترة طويلة اجراء تخفيضات في برامج الرعاية الاجتماعية مثل ميدكير وميدكيد لكنهم
يواجهون معارضة قوية من قبل الديمقراطيين في البرلمان الامريكي

واخيرا فان الرئيس الامريكي ترامب يقود أميركا نحو الحرب بانسحابه من الاتفاقية الروسيية الامريكية حول الصواريخ المتوسطة
المدى وقيامه بنشر مبادرات الردع في اوربا ضد روسيا وانسحابه من الاتفاقية الدولية مع ايران مما سيسهل لايران بانتاج الاسلحة
النؤوية وستكون اقوى دولة في الشرق الاوسط.




الكلمات المفتاحية
الحرب الرئيس ترامب ترامب امريكا

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.