الثلاثاء 6 ديسمبر 2022
8 C
بغداد

صحيفة الغارديان، رجاء استخدمي نظاراتك

اسرائيل اليوم وبعد ان عرف الكثير من الشعوب العربية حقيقتها، تلك الحقيقة التي حاولت الماكنة الاعلامية العربية حجبها عنهم من خلال اكاذيب ومبالغات وتهويل، بدأت تستلم اشارات ايجابية من ملايين العرب من خلال صفحات التواصل الاجتماعية .
فلكل جالية يهودية في اسرائيل تواصل حميم مع شعب بلدها الاصلي الذي طردت منه، على سبيل المثال لا الحصر، نجد الجالية اليهودية العراقية في اسرائيل دأبت منذ سنوات طويلة على التواصل مع اقرانها العراقيين في العراق وخارجه، لتصبح لديها عشرات الصفحات التي ترتبط من خلالها بشرائح كبيرة من كافة محافظات العراق، وبدأت زيارات وفود وشخصيات عراقية شعبية كثيرة الى دولة اسرائيل، والاطلاع عن قرب من نمط الحياة والحرية التي يتمتع بها الشعب الاسرائيلي الكريم من يهود ومسلمين ومسيحيين ودروز وبهائيين واحمديين وغيرهم .
اما عن معاناة الشعب الفلسطيني التي هي لا تقارن مع معاناة بقية الشعوب العربية غير ألمحتلة، فقط لو اخذنا مثالاً بسيطاً على معاناة العرب من غير الفلسطينيين، سنفهم لماذا اغلب الشعوب العربية ومنها الشعب الفلسطيني تود ان تكون تحت الاحتلال الاسرائيلي .
لو نظرنا مثلاً الى ما يجري اليوم في اليمن وسوريا وليبيا، نجد ان دول عربية ومسلمة مثل السعودية وايران وتركيا والامارات تحاول السيطرة والهيمنة عليها بالقوة، غير مبالية بملايين المتضررين من ذلك الصراع الشرير، ارواح الاطفال والنساء والعزل من الرجال تُحصد بألآلاف وقرى تباد وتحرق على رؤوس ساكنيها، واطفال يجوعون ويمرضون بلا اي مساعدة، لكننا لا نجد لتلك المنظمات الدولية التي تتباكى فقط على الشعب الفلسطيني اي صوت يذكر .
ولو دققنا بمعاناة الشعب الفلسطيني بحيادية وموضوعية، لعرفنا ان سببها هم القادة الفلسطينيون والعرب من ورائهم، الذين رفضوا عروضاً كثيرة لتأسيس دولة فلسطينية مستقرة .
منها تقرير لجنة بيل عام 1937, وقرار التقسيم من قبل الامم المتحدة عام 1947, وعرض كلنتون-ايهود براك
عام 2000/2001, وعرض ايهود اولمرت عام 2008، كل تلك العروض التي لو قبلها القادة الفلسطينيون والعرب، كانت ستسمح للفلسطينيين ان ينشئوا دولتهم، ولكنهم لا يريدون ان تكون لهم دولة بقدر ما يريدون ازالة دولة اسرائيل، لذلك اعتمدوا الطريق المسدود الا وهو طريق الارهاب وسفك دماء الابرياء، ومع شديد الاسف هُم لم يشوهوا سمعة الفلسطينيين فقط، بل سمعة كل عربي ومسلم .
اخيرا اذكر الغارديان أن سياسة حماس تقوم على الاشتباك المفتعل مع الجيش الإسرائيلي مع سبق الاصرار، لتدفع بالشبيبة ضحايا لماكنتها الإعلامية، فقط هكذا يمكن لقيادتها الحصول على المزيد من الدعم المالي على حساب الغزيين، وبغية تحقيق مٱربها فلا مانع لديها من خدمة ملالي إيران المعادين لاغلب الانظمة العربية، كما أنها توسم الضحايا بالأطفال على الرغم من أن أعمارهم تتعدى مستوى الطفولة بكثير .
للاسف أن صحيفة مثل الغارديان تقع في مصيدة حماس الإعلامية.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الامبراطورية الخائفة من أهلها

تتحدث الأنباء عن تمارين عسكرية أمريكية إسرائيلية ترجَمَها بعضُ العراقيين والعرب والإيرانيين المتفائلين بأنها استعداد لضربة عسكرية مرتقبة لإيران. ولنا أن نتساءل، إذا صحت هذه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل يتجزّأ الإقليم .؟

 العنوان اعلاه مشتق ومنبثق من الخبر الذي انتشر يوم امس وبِسُرعات لم تدنو من بلوغ سرعة النار في الهشيم , وكانت وسائلُ اعلامٍ بعينها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قراءة في كتاب “لماذا فشلت الليبرالية”

بعد تفكك المنظومة الاشتراكية وانتهاء الحرب الباردة عام 1990 اعتبر الغرب أن ذلك يمثل نجاحا باهرا ونهائيا للرأسمالية الليبرالية والتي يجب أن يعمم نموذجها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فشل بناء الدولة الوطنية الديموقراطية بغداد .طهران .دمشق نموذج ,الاستبداد الشرقي

التطور سنة الحياة وحياة بني البشر في تطور مستمر ودائم .تتطور قوى الانتاج وطرق المعيشة و الثقافة و القوانين والنظم وشكل الدولة وتتطور الثقافة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وصلتني سير الدعاة

في كربلاء الحسين التقيت بالدكتور شلتاغ الذي صنع التأريخ بقلمه, وضم في موسوعته أساطين الكلمة ممن اعتلى مشانق الجهاد لترقص اجسادهم فرحين مستبشرين بمن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المتقاعدون.. والسوداني.. ومأساة المتاجرة الدعائية برواتبهم المتدنية !!

تعد شريحة المتقاعدين ، وبخاصة ممن شملوا بقانون التقاعد قبل عام 2014 ، من أكثر شرائح المجتمع العراقي مظلومية ومعاناة معيشية ، وهم من...