الثلاثاء 16 أغسطس 2022
37 C
بغداد

أمانة بغداد وتدمير العاصمة

منذ 2003 ولغاية اليوم التدمير الممنهج لمدينة بغداد مستمر على قدم وساق ، فجميع الذين توالوا عى ادارة الأمانة كانوا مرشحي حزب الدعوة أُس البلاء في العراق الجديد .
فما قام به الألعوبة والمهرج عبعوب ضاحب الصخرة الشهيرة او من خلفه العيساوي صاحب الفشل الذريع مرورا بوكيل الامانة بعد استقالة العيساوي المرشدي وحتى وصول الامين ذكرى علوش التي تشغل المنصب حاليا بلا كفاءة تذكر ، هم جميعا خرجوا من تحت عباءة حزب الدعوة والثلاثة الاوائل نصبهم ودعهم الماكي (مدمر العراق منذ 2006 وحتى سقوط عدد من محافظاته والى اليوم ) . أما علوش فد رشحها ودعمها علي الاديب ابن حزب الدعوة وأحد أبرز قياداته.
جميع هؤلاء فشلوا بل ودمروا بغداد تراثا وثقافة ومناطق حضرية وأراض خضراء فوضعوا الأراضي التي كانت مخصصة كمتنزهات او مستوصفات او مؤسسات خدمية تحت تصرف أسيادهم فوزعها الأسياد الى أتباعهم وأبواقهم ومطبليهم وسراقهم وفاسديهم.
وضَمنَ أمناء بغداد الحصانة والحماية من الملاحقة بسبب الفساد لأنهم أرضوا كبار القادة الفاسدين فخرجوا دون مسائلة رغم احالة الثلاثة الأوائل الى النزاهة والقضاء ولكن اجراءاتهم توقفت باتصا تلفوني من كبير القادة الفاسدين.
اليوم يريدون استبدال الأمينة الحالية التي لم تفعل شيئاَ يفيد بغداد لأنها إمرأة أكاديمية ومن حولها مافيات وعضابات لاتستطيع ان تسيطر عليهم مهما حاولت. والأنكى من ذلك يرشحون عبطان ابن الحكمة وتابع الحكيم الذي سيضع بغداد وما فيها تحت عبائته وتستمر السرقات والفساد الذي جرى في الوزارات التي كان يشغلها وزراء تابعون له .
مع اننا يجب ان لا نغبن حق عبطان الذي هو الوحيد الذي نجح في ادارة وزارة الرياضة وبنى ملاعب وطور فرق وغير ذلك.
لا رجاء خير ممن يأتي من تحت عباءة الأحزاب الدينية التي أفسدت وسرقت ودمرت. بغداد تحتاج الى ضابط متقاعد شريف ونزيه ينظف الامانة أولا من مافياتها وينظف بغداد ثانيا من اوساخها وازبالها التي تصدرت بها اقذر عواصم العالم.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
867متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المؤرخون الإسلاميون والباحثة بثينة بن حسين

شخصيا أثمّن الجهّد المبذول من قبل الباحثة التونسية في كتابها الموسوعي (الفتنة الثانية في عهد الخليفة يزيد بن معاوية) وهو من الكتب الضرورية ويستحق...

لماذا لم يكتب الشيعة تاريخهم بايديهم

عندما تبحث عن أي حدثٍ ما في تأريخ الشيعة سياسياً أو عقائدياً أو اقتصاديا ،أو كل ما يهم هذه الطائفة من أسباب الوجود والبقاء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

محاولة اغتيال سلمان رشدي: جدلية التطرف في الفكر وممارسة العمل الإرهابي؟

في نهاية القرن العشرين واجه العالم عملية إحياء للأصولية الدينية إذ شكل الدافع الديني أهم سمة مميزة للإرهاب في الظروف المعاصرة، بعد أن أصبح...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لقد ابكيتنا يا رأفت الهجان…

اليوم وانا اعيد مشاهدة المسلسل المصري القديم رأفت الهجان من خلال شاشة الموبايل وبالتحديد لقطات لقاء بطل الشخصية مع عائلته في مصر بعد عودته...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أموال ( النازحين ) تحولت إلى خزائن اللصوص ؟!

معظم النازحين في العراق وإنا واحد منهم سجل أسمه في قوائم وزارة الهجرة وتم توزيع تلك القوائم إلى منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى والأطراف...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الإنسداد السياسي في العراق… ومتاهات الفراعنة

يبدو المشهد السياسي في العراق مثل متاهات الفراعنة أو دهاليزهم السِريّة كمن يحاول الخروج من غرفة مظلمة عِبرَ باب دوار حتى يجد نفسه قد...