الإثنين 23 مايو 2022
31 C
بغداد

العبودية …المذمومة!!!

الكثير منا من ينكر ويستهجن العبودية ويستقبحها لكن الحقيقة أن الغالبية تسير بمنهج العبودية من حيث تعلم أو لا تعلم، ولكي نسلط الأضواء على العبودية وأقسامها سنذكر بعض النقاط المهمة ونستشهد ببعض الروايات والآيات القرآنية المباركة
1- عبودية المال :ونذكرهذه الرواية الواردة عن ابن عباس-رضي الله عنه- إن الشيطان لقي عيسى-عليه السلام- على عتبة بيت المقدس ، فقال له عيسى-عليه السلام- : يا ملعون ، أخبرني ما الذي صنعت بأمة موسى ؟ قال : سولت لهم اليهودية ، قال : ما تصنع بأمتي ؟ قال : آمرهم أن يتخذوك إلهًا . قال : ما تصنع بأمة محمد ؟ قال هيهات ، لا سبيل لي عليهم و لكني أحبّب إليهم الدنانير والدراهم حتى تكون عندهم أشهى من قول لا إله إلا الله . وقد علق سماحة المحقق الأستاذ بقوله (أقول : لا إله إلا الله أبدًا لا إله إلا الله ، إذًا هذا هو الداء يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون ولا يشبعون لماذا ؟ لأنهم من مطايا إبليس ، لأن إبليس قد فعل فعله بهم هذا هو عهد إبليس ، إبليس حبّب
إليهم الدنانير))
2-عبودية السلطان: فالكثير يسير وينتهج منهج السلطان ويكون معه حيثما كان راغبًا بالترف والعيش الرغيد مهما كان ذلك السلطان جائر وفاسق وهذا ما حصل في زمن ماضي وفي هذا الزمن الذي كثر فيه المتملقون،((الناس على دين ملوكهم أم كيفما تكونوا يولى عليكم))
3-عبودية الذوات والأشخاص :وهذا موضوع مضر حقيقة في الأوساط المجتمعية التي تحسب الف حساب لفلان لكونه يشكل واجهة دينية أو اجتماعية أو سياسية وتركع لقوله وفعله مهما كان مخطئًا ومدمرًا لا بل يبررون له أفعاله المشينة وفق الرغبات والميولات واضعين كل القيم الدينية والإنسانية جانبًا.
4-عبادة الهوى:-قال تعالى- قُلْ لَا أَتَّبِعُ أَهْوَاءَكُمْ قَدْ ضَلَلْتُ إِذًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُهْتَدِينَ﴿٥٦ الأنعام﴾
أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَٰهَهُ هَوَاهُ أَفَأَنْتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلًا﴿٤٣ الفرقان﴾
وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ ﴿٢٨ الكهف﴾

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
860متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

القاعة الدستورية واليات حل الازمة /3

في تجارب الدول الديمقراطية شرع الدستورلتثبيت عقد اجتماعي، لادارة شوؤن الدولة، وبدون تحويل نصوصه الى تطبيقات واقعية، يبقى هذا الدستورحبرا على ورق، ورغم تشكيل لجان...

الى رسل الرحمة ..ارحموا !

سابتعد اليوم عن السياسة قليلاً ، لاوجه نداءً الى رسل الرحمة من الاطباء الكرام عسى ان يتجاوبوا معه انسجاماً مع طبيعة مهنتهم والقسم الذي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا ممنوع علينا الحديث عن معاناتنا امام المجتمع الدولي؟

اعتادت الطبقة السياسية الحاكمة في العراق منذ عام 2003 على ممارسة ثقافة التخوين والتشرب في نسيجها السياسي المتهرئ بثقافة المؤامرة وهي آلية سيكولوجية لممارسة...

الشعبانية بين الجريمة والتسقيط

هيجان شعبي رافق خروج القوات العراقية, بعد دخول قوات التحالف عام 1991, إلى الكويت, تمخض عنها انتفاضة شعبية, بدأت بذرتها من البصرة, لتمتد سريعاً...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيادة الفريق ( أذا أبتليتم فأستتروا)!

مع كل الخراب والدمار والفساد الذي ينهش بالعراق والعراقيين منذ الأحتلال الأمريكي الغاشم للعراق عام 2003 ، ذلك الأحتلال الذي حول العراق الى أرض...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أمتنا ومخاطر الوضع العالمي!!

ما سيجري في دول الأمة سيكون مروعا , فربما ستنشط الحركات المتطرفة بقوة شديدة , لأن الأقوياء سينشغلون ببعضهم , وسيجد المتطرفون فرصتهم المواتية...