الأربعاء 12 كانون أول/ديسمبر 2018

مات بوش ، وبقيت خطايا العراق!

الأربعاء 05 كانون أول/ديسمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

في سلسلة: عبقريات كتابية، سلسلة قصائد لماء الذهب، سلسلة قصائد الشبح ،سلسلة البث الإبداعي المباشر، سلسلة هملايا الشعر ، سلسلة طار ذكره في الآفاق، سلسلة سلو قصائدي ، سلسلة شعري من نزيف العراق ، سلسلة لو هجوت قبرتُ من اهجوه سلسلة 00 الخ:
انا اكتب ، اذن انا كلكامش( مقولة الشاهر) ()
من فضل ربي مااقولُ ، واكتبُ ** وبفضل ربي بالعجائب اسهبُ ( بيت الشاهر)
قصيدتي حمالة الشعر القديم ، ورافعة الشعر الجديد ( مقولة الشاهر)
خلّفْتَ ابنا ، مثل وجهكَ مجرمُ!

خلّفتَ ابنا من تراثكَ ملهمُ!

يضعُ الحروبَ بكفه ألعوبةً

فكلاكما موتٌ ، غرابٌ ( أشرمُ)!

هدمتما صرح العراق فلم يزل

ابن العراق صروحهٌ تتهدمُ
!
للآن في كبد العراق رصاصةٌ

للآن يحتضر العراق ، ويُلطمُ!

فقرٌ ، وظلمٌ ، واللصوصُ تجوبهُ

جبلٌ هوى من تحته ، فاض الدمُ!

يابوشُ تلعنكَ الحروبُ على المدى

لما نبحتَ ، امضَّ فينا العلقمُ!

هذي دياري من خبيثكَ هُدمتْ

هذا عراقي نارهُ تتضرمُ!

أظننتَ انكَ خالدٌ بزمانه ؟!

هاانتَ لعنكَ صادحٌ فيه الفمُ!

اذهبْ ، جهنمُ بانتظاركَ منزلا

وعلى مداكَ :حرائقٌ ، وجهنمُ!

* ياامة ضاعت كلماتها ، حافظوا على دكاكيني من السراق في ليل الكلمات ( وصية الشاهر)




الكلمات المفتاحية
خطايا العراق مات بوش

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

lectus diam ante. venenatis mattis sed leo velit, id id justo mattis