الثلاثاء 29 نوفمبر 2022
18 C
بغداد

الفيس المنفذ الوحيد!

في البدء لابد من الاشارة الى ان مستخدمي وسيلة التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) ليسوا بذات المستوى الواحد من الثقافة والوعي الاجتماعي. كما ان بعضهم لا يمتلك لغة التعبير الادبي واختيار المفردات المهذبة. وهذه مسألة طبيعية لا يشذ عنها اي مجتمع.لكن في المقابل هناك الغالبية من الذين يتمتعون بثقافة عالية منهم, الادباء والشعراء والسياسيين والصحفيين وحتى العامة من الناس, وان لم يحملوا شهادات او اوصافا مهنية لكنهم يعبرون عن اراءهم باسلوب مهذب خالي من التجريح ولهذا يجدون الفيس بوك هو المتنفس الوحيد لهم و لعامة الناس لطرح ارائهم وانتقاداتهم وفضح الظواهر السلبية في جميع مناحي الحياة خاصة اذا ما كان هذا المنفذ يتسم باسلوب أدب الكلام وهو الغالب باستثناء القليل الشاذ . لاحظنا في الاونة الاخيرة تعرض هذه الوسيلة الشعبية العامة لحملة تشويه وانكار لحق الناس بابداء ارائهم يتبناها الاعلام المرئي وبعض البرامج السياسية والرياضية وعدد من الصحفيين الذين يعملون في برامج وصحف ومؤسسات يرتزقون منها وهي حكرا عليهم.. ولهؤلاء الذين ينكرون على مستخدمي الفيس حقهم نقول : هل يتفضل هؤلاء السادة بالتعهد بنشر اراء الناس المجردة والجريئة الخالية من, السب والشتم, في برامجهم التفزيونية وصحفهم السياسية والرياضية التي تهيمن عليها الاحزاب السياسية والمؤسسات الحكومية والخاصة وان اختلفت مع وجهات نظرهم؟ وحتى ارفع عناء الاجابة الواضحة عنهم اشير الى ان جميع العاملين في القنوات الفضائية والصحف بتوصيفاتها السياسية والرياضية والفنية انما هم موظفون يخضعون لسياسة وتوجهات تلك الوسائل الاعلامية ولا يتمتعون بحرية التعبيربقدرما عليهم ان يخضعوا لاهداف وارادات اصحاب هذه الوسائل الاعلامية واذا ما انحرفوا عن المسار فمصيرهم الفصل التعسفي حيث (لاينفع مال ولا بنون).ولهذا فان وسائل الاعلام لا تسمح بنشر ما لا يخدم مصالحها وغاياتها. ولهذا ايضا اجد ان اهم وسيلة لفضح الفاسدين وسوء تصرف المسؤولين بدأً بأعلى وظيفة الى ادناها في الدولة العراقية ومجمل الظوار السلبية الكثيرة هي وسيلة التواصل الاجتماعي (الفيس)حتى انها امست اهم رقيب يفوق رقابة البرلمان بكثير.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بداياتهم ..الكاتبة والروائية ذكرى لعيبي

تعتبر الاديبة الكاتبة ذكرى لعيبي مصداقا للمثل العراقي القائل : ( منين ما ملتي غرفتي ) فهي روائية ذا سرد يسلبك حواسك ولايتيح لك...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مول الشاهين الصرح التجاري في منطقة جنوب الموصل…

كانت قرى جنوب الموصل بالأمس القريب محرومة من الكثير من الخدمات وكان قسم منها غير متوفر في القرى نهائيا فتجد اغلب ابناء هذه القرى...

أبجدية تغير النظام الايراني لدى الامريكان من عدمه

ما يحدث في إيران هو الصراع القديم والصعب في المنطقة ولا يمكن حله بدون عوامل خارجية. حيث نرى أن إيران تمر بأزمة اقتصادية وسياسية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الخطوط الجوية العراقية تأريخ شوهته المحاصصة

المسافر الاخضر ، أو الطائر الآخر ، هو الطائر الذي انطلق من مطار بغداد سابقا (بقايا مطار المثنى حاليا ) لأول مرة عام 1946...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما سيحدث على الساحة الرياضيّة سيحدث على الساحة السياسيّة

يُخطّط الإتحاد العراقيّ لكرة القدم لإنشاء منتخب وطنيّ جديد، من أجل الصعود إلى مونديال كأس العالم القادم عام ٢٠٢٦، وهذا ما تطمح أليه الجماهير...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

كباب عثمان ومطعم سركيس

كانت كركوك متميزة بالمهن المختلفة المهنية واشتهرت عبر تاريخها الحديث بمطاعمها الشهيرة وخاصة مطاعم الكباب والباجة وجبات الغداء والعشاء ومن اشهر الكبابجية الكبابجي عثمان...