السبت 23 أكتوبر 2021
19 C
بغداد

اثبت عروبيتك!

شعب لا يريد ان يخرج من حلم ليس له، انما يرسم اليه من قبل أخرين، فمرة يكون الرسام من المحبين، كما الأم عندما ترسم لطفلها كيف يكون طبيبا عندما يكبر، فيعيش هذا الحلم معه، ويكون دافعا ليجتهد ويثابر لتحقيقه، فيحقق حلمها لا حلمه.

أخرى يرسمها العدو، ليبقينا بحالة هو يريدها، لأنها تحقق له مصالحه، كما حصل مع كثير من الحكام العرب، عندما اوهموهم هذا فارس العروبة وحامي البوابة، واخر حامي المقدسات، وثالث الرجل الخارق وهكذا.

نتيجة احلام الفروسية وطموح الزعامة، العراق اقتطعت من ارضه مساحات شاسعة، وأصبح مديونا بمبالغ طائلة، وجعل السعودية تدفع مبالغ كبيرة لأمريكا، ومصر تعطي جزر مختلف عليها منذ عشرات السنين.

من صنع من حكامنا السابقين ابطال قومين، وجعلهم يعيشون حلم الزعامة، هو نفسه من ساقهم الى القتل ومنصات الاعدام، وجعل شعوبهم تعيش الويلات.

اغلب الشعوب العربية تدرك تلك الحقيقة، لكن لا يرغبون بمغادرتها، وصناعة احلام خاصة بهم، يعملون على تحقيقها.

كثير منا يعلم من تسبب بقتل شبابنا في سبايكر، وسقوط محافظاتنا الغربية، وكان سببا في هدر اموال البلد، لكن مع ذلك هناك عدد ليس قليل منا، لا يرغب ان يرى ذلك الفاشل الا بطل ” كما رسم الاخرون الحلم “.

الشعب يريد له صوت وقرار، وعندما يأتي اليوم الذي يكون فيه القرار بيدنا، اما أن نعزف عن اسماع صوتنا، او نختار من سوقه الخصم لنا تحت عنوان ” شيخ المجاهدين، زعيم، أعدم صدام، وغيرها” وبعد حين نضع اللوم كله على النظام والدستور.

ان أردنا تحقيق خطوة بالاتجاه الصحيح، يجب ان نضع الامور في ميزان تطابق القول مع الفعل، فمن يقول سأمكن الشباب ” ننظر هل فعل ذلك فعلا؟” ام هو مجرد شعار رفعه عندما كان محتاج لصوت الشباب؟

يجب الا نقيس الامور بميزان العاطفة، فمن عاطفتنا ينفذ الينا خصومنا، ويحققون ما يبتغون، ومن خلال التعامل مع الواقع، تكون انطلاقتنا لبناء البلد.

لو اجرينا استفتاء بين دولتين الاولى من العالم المتطور، والثانية من عالمنا، من خلال سؤال يوجه لمجموعة من شباب الدولتين ويكون كالاتي:

” في انتخابات معينة، رشح فيها شخص تبغضه لكنه نزيه وكفوء وتعلم انه سيحدث لك فارقا ان فاز، ورشح معه اخوك او صديقك او أي شخص هو قريب جدا على قلبك، لكنه ليس بالمستوى الذي يحقق ما تصبوا اليه ”

أي الشخصين ستمنح صوتك؟

اثبت عروبيتك من خلال اختيارك لقريبك ومن تحب؟!

المزيد من مقالات الكاتب

الابن الاوسط

حار ومكسب ورخيص

إذا فاتك الزاد..

مومس

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
740متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تحليل نتائج الانتخابات البرلمانية في محافظات كردستان 1

تم الإعلان قبل أيام عن النتائج النهائية للانتخابات النيابية التي جرت قبل أيام، في ظل نظام انتخابي جديد يسمى نظام الفائز الأول، والذي سبق...

تقرير انتخابات تشرين 2021 انتكاسة دراماتيكية للأحزاب الحاكمة

لقد رأينا أن الانتخابات قد أصبحت الوسيلة الوحيدة للجمهور لمعاقبة السياسيين السنة والشيعة باستثناء الكرد لان الوضع هناك يختلف اختلاف جذري عن الوضع عند...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طهران – رياض والخطوات الايجابية

ان قبول المملكة العربية السعودية بالوساطة العراقية كان امراً مهم و عبرت من خلاله عن استعدادها لخوض حوار مع الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساهمة في...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا تموت البلابل يا ﷲ!؟

لماذا تموت البلابل يا ﷲ!؟ إلك بصمه بحـshـدنا الحرر الگاع بعيون الحـshـد يبچیك الـــوداع يا صـوت الحقيقة الماجفل من راع وي شعب العراق القدّم اســـــــــباع ما تمشي السفن لو...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أقوى عملاء الموساد يتواجدون الآن في العراق : للعلم مع التقدير ؟

في عام 1990 .. وبعد دخول القوات العراقية الكويت .. طلبت السلطات السعودية من الحكومة الأمريكية وتحديداً من وكالة المخابرات المركزية ( CIA ) أي...

الاخلاق والنظافة في مدارس العراق

نحن لنا زمن خاص درسنا الاخلاق وتعلمنا النظافة وسلوك المخاطبة واحترام الاماكن ومن ثم التعليم . الدول المتقدمة تسير نحو هذا النظام مثل اليابان لايوجد...