الاثنين 12 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

سراديب الموت والعزلة

الخميس 08 تشرين ثاني/نوفمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

هاولك جبار ابو العرك ’’ماادري تدري لو ما تدري انو الرسول الاعظم كان يمشي في الاسواق ’’وكان يرعى الغنم ’’ويشتغل بالتجارة ’’وكان يحارب بالسيف ’’بل كان المسلمون يحتمون به حين يشتد البأس ويضطرم لهب المعارك ’’وكان يزور المرضى ’’والاقارب’’والاصحاب’’’بل كان يزور حتى اعداؤه ويدعوا لهم بالخير ’’’كما كان يسابق الزمن ليرعى الايتام والارامل والمحتاجين ’’ويجالس الضعفاء والمساكين ’’’ويأكل معهم الخبز والتمر واللبن ’’’

واجمل ما في خلقه انه كان يوزع اموال الخمس والزكاة بالعدل والمساواة بين رجال ونساء المسلمين ولايفرق بين قوي و ضعيف او قريب وغريب او بين شيخ عشيرة وانسان بسيط او بين سيد وعبد ’’’

زين انت من طبيت لبلاد الرافدين وليومنا هذا ’’لاشفناك تتسوك طماطمة واخيار’’’ولاشفناك كاعد بمطعم او مقهى ’’’ولاشفناك تزور مرقد او مسجد او حتى سينما ’’’ولاشفناك تخطب بالناس اتعلمهم اصول الدين وفروعه ’’’ولاشفناك تزور مريض او تعبان او واحد ضاربه ماطور ’’’ولاشفناك بمؤتمر ديني او فكري او ثقافي او حتى سكسي’’’ولاشفناك اتصلي جماعة او تصلي مفرد او اتصلي نص او نص’’’

وابدا’’ماسمعنا بيك موزع افلوس الخمس والزكاة والتبرعات الى الفقراء او الارامل او اليتامى او المساكين او المحتاجين ’’’

زين شو ذوله ربعك وكلابك مثل احمد الصافي وعبد المهدي الكربلائي ومناف الناجي وجواد الشهرستاني وحسين الشهرستاني ,,طلعوا انكس خلق الله وحولوا الدين الى دكاكين مفتوحة في الليل والنهار لبيع النفط والخمر والجنس والدجاج واللحم واللبن والجبن والقيمر ’’’وصاروا من اغنى رجالات الشرق الاوسط والعالم ’’ولديهم ارصدة في اغلب المصارف العالمية والاقليمية ’’’ولامن يحاسبهم او يسائلهم او يشك حلوكهم الخايسة الجايفة ’’’

زين اليوم مو وفاة الرسول الاعظم ’’’والملايين متوجهة لزيارة مرقد امير المؤمنين علي ’’’القريب كولش من بيتك ابو السبعين مترة ’’’يعني مولازم على الاقل تطلع من سرادبك ’’’تلتقي بالناس ’’’وتسالهم عن احوالهم واوضاعهم ’’’وتساعد الفقراء والمحتاجين والمحرومين ’’’ولازم على الاقل تصعد منبر وتخطب بيهم ’’’تعلمهم اسرار التوحيد واسرار النبوة واسرار الامامة واسرار المعاد واسرار الماضي والحاضر والمستقبل ’’’لو القضية بس تكعد بسردابك ’’’وكووايدك وكلابك النابحة تصرخ وتردح بشعارات ومقولات حمقاء وغبية مثل المزرب لايزرب ’’وبح صوتنا’’’ونطالب بالاصلاح ’’’والمرجعة سدت طيزها ’’’وغيرها من السوالف اللي تخرب من الضحك ’’’

ولك جبار ابو العرك ’’’وداعتك كولشي ما افتهمنه منك ’’’يعني ما ادري ’’انت مرجع ’’’لو صمام امان’’’لو حامي الارض والعرض ’’’لو مجرد لعبة مخابراتية خبيثة ’’’من اجل قشمرة الشيعة والسنة ’’’وقتلهم ’’وتجويعهم ’’’وتشريدهم ’’’باسم الدين والمذهب ’’’

وطاح حظ مقتدى السطل ’’’

معاينة فيديو YouTube الشاعر الكبير مقتدى الصدر ههههههه




الكلمات المفتاحية
المسلمين سراديب الموت

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

mattis mi, at id nec Nullam eget vulputate, et, ipsum