الأحد 21 تموز/يوليو 2019

وسط عجز حكومي صارخ

الثلاثاء 06 تشرين ثاني/نوفمبر 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

اتحاد الأدباء يدين بيع الآثار العراقية
من ذي قار الحضارة، وفي اجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد أدباء العراق المنعقد مساء الأول من تشرين الثاني ٢٠١٨، أعلى الأدباء صوتهم منددين ببيع القطعة الأثرية العراقية العائدة للملك آشور ناصربال من قبل متحف (كريستز) بنيويورك.
وقد عدَّ الاتحاد هذا الأمر ظاهرة خطيرة، وفاجعة وطنية تهدد الحضارة العراقية الضاربة في العمق التاريخي للإنسانية.
هذا وأعرب المكتب التنفيذي للاتحاد عن استغرابه للموقف المحلي ممثلاً بالجهات ذات الاختصاص، إذ لم يشهد المتابعون صلابةً في التعامل، وتفعيلاً للرأي العام، وكأن ما حدث بسيط، بينما لو جرت هذه الجريمة الإنسانية في أية دولة لقامت الدنيا وصولاً إلى المقاضاة
والمقاطعة.
إن ما تعرضت له الآثار العراقية من هجمات إرهابية وسرقات يمثل انتهاكا للقيم الوطنية، وتجيء هذه العمليات المتواصلة للتهريب والبيع لتُتمَّ المشروعات السود للإرهاب.
وانطلاقاً من أهمية الحضارة العراقية يدعو اتحادنا الجهات العالمية والعراقية، لضرورة إيقاف التفريط بالآثار العراقية، ومنع بيعها والاتّجار بها، ومتابعة مناطق تواجدها ومحاسبة المُقدِمين على استغلالها، وصولا إلى استردادها.
كما ينبه اتحادنا الدولة العراقية لاتخاذ دورها اللازم للتصدي لهذا الأمر الخطير.




الكلمات المفتاحية
اتحاد أدباء العراق عجز حكومي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.