الأربعاء 12 كانون أول/ديسمبر 2018

ثلاثيَّة «الورّاق» الشّاعِر “ فاضل عبّاس هادي ”

الاثنين 13 آب/أغسطس 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ثلاثيَّة «الورّاق» الشّاعِر “ فاضل عبّاس هادي ”، أحد أصوات “ جماعة كركوك ” الأدبيَّة في ستينيّات القَرن الماضي مع سميّه فاضل العزّاويّ ومُؤيَّد الرّاويّ والرّاحل سركون بولص وجليل القيسي وصلاح فائق. للشّاعِر الألسُنيّ (المُترجم) حصيلة العُمر خمسة عقود بعدَ أن أتمَّ دراسته في كُلّيَّة الآداب، جامعة بغداد عام 1969م ونال شهادة البكالوريوس في اللُّغة الإنكَليزيَّة ودبلوم في اللُّغة الفرنسيَّة. بدأ عمله الصَّحافي عام 1969م في صحيفة «Baghdad Observer» البغداديَّة اليوميَّة باللُّغة الإنكَليزيَّة مسؤولاً عن تحرير صفحة الفنون والآداب، ثم انتقل إلى وَكالة الأنباء العراقيَّة (واع) في بناية الرّواف على شارع أبي نؤاس لغاية نهاية عام 1970م. تحوَّلَ نهجه Photography Anglo-Saxons، نصٌّ مفتوحٌ Open tekst ساخر لسيرةٌ ذاتيَّة ثقافيَّة نقديَّة حُرَّة في الأدب والفن والنقد والشِّعر والسّياسة والاستذكار بضمير الشَّخص الثالث، يُقرأ على أيٍّ وَجهٍ، مَحمَلٌ مُهجّن انطباعات مُرافقهُ الخفيّ، صدرَ عن دار “لندن للطّباعة والنشر(أم بي جي العالميَّة)” الجّزء 2 مِنه بعُنوان “الثِمار الأرضيَّة بأسمائها الفرنسيَّة”، يوعز أصل كُل لَدانة وترف مديني لندني إلى لَدن الفرانكفونيَّة La Francophonie المُنظَّمة الدّولية Organisation Internationale de la Francophonie الناطِقة باللُّغة الفرنسيَّة الرُّومانسيَّة (رسميَّة ومُنتشرة) تضم إلى نهاية عام 2014م 80 بلداً وحُكومة: 57 عضواً و23 مُراقبا. انحيازٌ راغِبٌ عن مساوئ الإنكَليز في لُغة العاهات والحروب والأسلاك الحديد الشّائِهة والعُلوم والصّناعة والتجارة لأن بنت البقال رئيسة الحكومة البريطانيَّة Margaret Thatcher كانت تردد “اننا اُمَّة تجاريَّة عظيمة”، وخليفتها Theresa May عندما كانت وزيرة للدّاخليَّة مُؤمنة بالاتحاد الاُورُبي، كفرت به، وبوديكا Boudica مُتعطشة للدّماء. الشّاعِر المُؤلّف راغِبٌ في الفرنسيَّة لُغة العُشّاق والسُّمو واعتناق الأفنان المتعانقة، يرغبُ عن تسمية الإنكَليز الجَّنائني ويرغبُ في جراحة الأشجار Tree Surgeon، على نهج چيمس چورج فريزر Sir James George Frazer، (جلاسجو، اسكوتلاندا, 1 يناير سنة 1854- توفى في جلاسجو، اسكوتلندا 7 ماي 1941م). عالم انثروبولوجيا كتابه ” الغصن الذهبي The Golden Bough” في السّحر و الدِّين (1890). فيه إيضاح كثير مِن الأساطير الدِّينيَّة والشَّعائر أصلها مُذ ظهور الزّراعة ما قبل التاريخ. لمرور تطور العقل البشري بثلاث مراحل: السِّحر البدائي، والدِّين، و العلم. الكتاب 69 فصل في نحو 900 صفحة، ملف بي دي إف حجمه 18 ميكَا بايت، مرفوع علي 4shared، وسيلة الإيضاح فهرست الكتاب الصّادر في طبعته الاُولي في جزئين عام 1890م، وبعد عَقد سنوات عام 1900م صدرت الطَّبعة الثانية مَزيدة بمُجلدٍ ثالث، صدرت الطبعة الثالثة للغصن الذهبي في صورته الكاملة في 12 مجلداً صدروا تباعاً بين عامي 1906-1915م، موسوعة لم تُترجَم إلي العربيَّة كاملة، الترجمة العربيَّة لمُختصر الغصن الذهبي صدره عام 1922م في جلد واحد نزولاً علي رغبة قرائه الذين ألحوا عليه تضمّن أهم ما جاء في موسوعته. مِن كُتبه: ” الطَّوطم والزَّواج بغير ذوي القربى Totemism and Exogamy والطَّوطميَّة Totemism نظام المُجتمعات البدائيَّة. ببديع طرح أدبيّ ماتع. مؤلفاته كان لها اثر في تطور علم Anthropology وعلى عالم النفسي فرويد الذي ألَّف كتابه “طوطم و طابو”. أمّا إصدار مُترجمنا الشّاعر فاضل عبّاس هادي، يرى في حصاد عُمره عاشق كُتب Booklover بدلاً من دودة كُتب Bookworm، ويجترحون “الدعسوقة Coccinelle” من كلمتين هما Lady+ Bird بالفرنسية، لا لَصق Ladybird، ومُفردة Pickpocket بإيلاف مبنى مقطعين ومعنى (ضرّاب جيب)= نشّال (شقدنحي) Pickpocketing بالفرنسيَّة Vol à la tire. المُؤلّف تبنى نقد تولستوي إلى المُحسنات البلاغيَّة لشكسبير وإلى لاساميَّة Antisemitism ديكنز. رواية D. H. Lawrence عشيق ليدي تشارلي لورنس Lady Chatterley’s Lover، انحياز ضدّ طبقة البروليتاريا Proletariat؛ لأنَّ العاشق عامل ومعشوقته اُرستقراطيَّة. وروايات Colin Wilson في الجَّريمة عنيفة.
http://almadasupplements.com/news.php?action=view&id=8108#sthash.gmWFOJiL.dpbs

إصدار زامَنَ بالمُناسبة

صدرَ عن دار قناديل في بغداد، كتاب مِن إعداد «أحمد لعيبي» من خلال مُشاركته قوّات الحشد الشَّعبي مُنذ انطلاق فتوى الجّهاد ضدّ تنظيم داعش الإرهابي عام 2014م حتى تحرير آخر شِبر مِن مدينة الموصل، يقع في 265 صفحة، حفل توقيعه عشيَّة الجُّمُعة مُنتصَف آب في مقهى “بن رضا علوان” في منطقة الكرّادة وسط بغداد بحضور عدد مِن النخب الثقافيَّة والأدبيَّة، عُنوانه ملحمة “حشدامش” الأشبه باُسطورة ملحمة گلگامش، مِثل ما وقف گلگامش مع صديقه انكيدو (نُصبهما في مدخل مطار بغداد الدّولي)، الحشد صديق العراق وقف معه. يروي قَصَص ووقائع حقيقيَّة مِن ساحات المعارك التي خاضتها قوّات الحشد الشَّعبي ضدَّ تنظيم داعش الإرهابي. تزامنَ ذلك مع اصطياد “حيوان قنفذ الدّعلج Hedgehog الثدييّ، مذاق لحمه أشبه بمذاق الضَّأن، والدّرويش خبير صناعة مُتفجّرات داعش”، كلاهما في ديالى على طريق استيراد سيّارات سایپا SAIPA إيرانيَّة الصُّنع (خودروسازی) المحظورَة لنفاذ عُقوبات أميركا. اعرب الأمين العام لعصائب اهل الحقّ المُشاركة في الحشد، سماحة الشَّيخ «قيس الخزعلي»، عن استغرابه مِن المُطالبين بفصل الدِّين عن السّياسة ويدعون بنفس الوقت المَرجِعية بدور اقوى، وقال: إمّا الاُولى الفصل أو الثاني الدَّور.




الكلمات المفتاحية
الشاعر جماعة كركوك

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

Praesent pulvinar leo id ut Donec dapibus eget in non commodo