الاثنين 21 أيلول/سبتمبر 2020

موعد في عربة الحب !

الأربعاء 08 آب/أغسطس 2018
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

أذهب ,
فرحا ,
لا تحدث ضجة
فقد وقّرت
بعينيها
والشارع خالٍ
من بيتك
حتى يتلاشى
ستجد نورا مقيم , أنيق
فاضل
مهذبْ ,
يطل
بعمر الفجر
في عربة خيل
مطهمة ..
مزينة
بضوء البدر,
يرتعشْ
اذ نظر
ويهدأ ,
متقد العينين ,
مخضب بلون الليل
ينتظر
أن يَسمَ قلبك ,
بسيدٍ ,
عفيف الثوب , يسعى
كالعطر لمعقل ,
بلهوٍ يضمخه
أو بحزمٍ .
….
هكذا أذهب
فتى أغرْ
بلا خوفٍ
أو لومٍ
ولتبدأ
على البرِ ,
سِفرك
بلا دمعٍ
أو عذل
أو ذنب !ّ
……
أذهب
وتجنب , كرها
لم يبرد
او شرا فيك
اتلد
ولا تعتد
اذا الجوى
اشتد
فأنت طريد
لا تحسد ,
غريب
والارض تشهد
بالشمل
كنت
مبدد !




الكلمات المفتاحية
ضجة عربة الحب

الانتقال السريع

النشرة البريدية