الثلاثاء 23 تشرين أول/أكتوبر 2018

الاعترافات المذله لا تمنح الجماهير الغاضبة خبزاً … ولا توفر عملاً لعاطل

الجمعة 20 تموز/يوليو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بدأ المسؤولون يظهرون تباعا بوسائل الاعلام المختلفه …ويعتذرون ليبرئوا انفسهم من الفشل الذي ساهموا في خلقه …تماماً كما ظهروا قبل فتره من الزمن يطالبون بمكافحة الفساد ( عجبي والله عجبي من فاسد يطالب بمكافحة الفساد… لا ادري كيف يكافح الفاسد نفسه؟؟)….الان وبعد انفجار الجماهير واصرارها على حل مشكلات الشعب …بدأ المسؤولون الان يعرفون حجمهم الحقيقي … كالاقزام تم فرضهم بزمن رديئ… وقد توسم الناس سابقاً فيهم خيراً …لكن حدث ما حدث فقد فاضت ارض العراق بالمال الوفير المستباح الذي تركه نظام صدام في خزائن البنك المركزي العراقي …وتم نهبه بالمليارات في وقائع مشهوره ومعروفه …وانهمرت الدولارات كالسيول المتدفقه بعد ان اصبح سعر البرميل مابين (١١٠–١١٥) دولار للبرميل الواحد …ولم يصدق المسؤولين ان العراق يملك هذه الكنوز …فوضعت الخطط وشمرت السواعد والجهود لكن اي جهود … اذا كان المسؤول الاول (رئيس الوزراء الاسبق )يستفسر عن مقدار العموله في العقد الروسي ( ظهر بالتلفاز العراقي) واستمر النهب دون وجع راس … وتم رسم الخطط وحددت الاماكن ولكن على الورق…فقد كانت الاموال توزع كحصص على الكيانات السياسيه وبفضل المحاصصة المقيته اصبحت الرواتب والمخصصات والامتيازات لا تجارى بمثلها حتى في اكثر البلدان تطوراً …واصبحت اسر المسؤولين ( مستشارين) وموظفين وهمين وبعض نساؤهم استلمت رواتب حمايه والبعض موظفين لا شهاده عندهم وبعضهم يملك الابتدائية حسبوا على ملاك مجلس البرلمان ولاندري ماهي شهاداة الاخرين اذا علمنا ان افسد بلد في العالم بالتزوير هو العراق ( اللهم ارحم حاج مريدي) وكل ذلك تدفعه خزينة الدولة دون رقيب اوحسيب … ظهرت نتانته بعد انخفاض اسعار البترول والنفقات العسكريه و بعد دخول داعش للموصل …وما تطلب من استنزاف للاموال والدماء الزكية الطاهره لاخوة واباء واقارب المحتجين اليوم … الالام والمواجع كثيره وكبيره لا يمكن تحديدها بدقه … ولا ننسى( ضباط الدمج) وكيف كان يعمل البعض بجلب اقاربه ليمنحه رتبه حتى لو لم يقرأ او يكتب …اضافة الى اعتماد البعض من الضباط على السماح لاي عسكري بالذهاب الى داره ومزاولة مقابل التنازل عن نصف راتبه وبعد سقوط الموصل ظهر ذلك في السجلات …ان اعداد الجنود الفضائين وصل الى صور لا تصدق …يعني لم يبقى بالمعسكرات سوى اقل من ربع اعداد الجنود وعندما دخل الارهابيون مناطق مدن العراق بحيث لم يجدون من سيقاومهم بصوره جديه … الفساد ساهم بالدرجة الاساس فيه المسوولين انفسهم …ابتداءً من رئاسة الجمهوريه الى اي مسوول …و وفق التسلسل التنظيمي للحكومة واجهزتها … الاهمال للناس من قبل المسوولين دفع الكثير من الفلاحين وساكني القرى الى التوجه والانتقال للمدن والعشوائيات وانشاء مناطق التجاوز حتى لو في مركز المدينه كما هو الحال في كربلاء والمدن الاخرى …كما اظهر الوضع الجديد ان هناك فجوه كبيره جداً وظهرت طبقة ناشئه من المترفين واصحاب الامتيازات واخرى طبقة فقيره لا تتوفر لها ابسط الاحتياجات المطلوبة للحياة … وان المسوولين لا علاقة لهم بالمواطنين لانهم كانوا في خارج البلد وتم جلبهم من قبل قوات التدخل لادارة البلد واباحوا عمليات النهب وتعميم الفساد ونشر ظاهرة الرشى٠
لكن الاحتجاج اليوم وكما حصل في كل عام وباستمرار خروج الناس للتظاهر والاحتجاج على ابسط الحاجات التي تعتبر من صلب واجبات الدوله … وقد انتفض العاطلون والباحثون عن العمل بفعل تفشي البطاله وحرارة الجو والجوع …ثم ان هولاء هم من قاتلوا الارهاب ومنهم من استشهد اخاه او اباه او قريبه اوجاره وبعضهم قدم اكثر من شهيد … دفاعاً عن الوطن …لكن الماسات ان الجميع ادار لهم ظهره بما فيهم المتدينين ( المتطينين) …ياسادتنا ويا مسؤولينا لا نريدكم ان تعتذروا لانكم في نظر غالبية العراقيين اول الفاسدين …وعند الحديث عن الفساد كنتم اول من طالب بمحاربة الفساد ( كيف تحاربون انفسكم واهلكم ) والان ماذا ستقولون …ننصحكم ان لا تقولوا شيئاً لاننا لم نعد نثق بكم فالجماهير المحتجه تقدم لكم نصيحه وليست امراً.
ايها المسؤولين ابتدأ من السيد رئيس الحممهرريه عندما يرغب محاربة الفساد …ليخبرنا كم هو راتبه … ولماذا بناته الثلاثة مستشارات. اثنان عنده وواحده توسطها كمستشاره لدى الجعفري …وكم هو عدد حمايتك والكثير من حزبك والمحاصصين والاقارب ٠
وكذلك نواب رئيس الجمهوريه وحماياتهم ومستشاريهم و الخدمات التي تقدم لهم وكذلك رئيس مجلس النواب واعداد من عينهم ومن هم يملكون الشهادات المتوسطه والابتدائيه ومن تم نقلهم من دوائر اخرى وبمخصصات خرافيه وحتى السيد رئيس حزب الحكمة. بموجب اي ماده يمنح السيد عمار الحكيم هذه الامتيازات و الحمايات والتسهيلات. واشغال البعض لمنشات حكومية دون وجه حق ولانزكيك يا سيد حيدر العبادي و ينفس الطريقة عليكم ايقاف الترهل و بترشيق الدوائر التي تديرونها وكفى هدراً فقد بلغ السيل الزبى …المحتجون لا تشفيهم او تخفف ماسيهم تصريحات المسوولين لان هذه التصريحات لايمكن شراء
رغيف خبز لعائله جائعه بها ٠
لذلك الجماهير تطالب باعادة الاموال المسروقه والمحوله للخارج بالعوده الى البلد. وبها يمكن ايجاد الكثير من الاعمال للعاطلين٠
او اعادة الموال الى خزينة الدولة لتساعد الحكومة بمعاجة مشكلة الجموع المحتجة بتشغيل البعض وايجاد ا عما ل مختلفة
على الحكومةحل مشكلة الكهرباء والماء والخدمات الاخرى التي هي من صلب واجبات الدوله
نذكركم بما قام به السيد( مهاتير محمد) رئيس وزراء ماليزيا عندما استغاثه الشعب الماليزي …في اقل من اسبوع اعاد للخزينه(٥٠) مليار دولار وهو قد بلغ اكثر من التسعين عاماً من العمر المديد ٠٠٠ الجماهير ترفض اعتذاراتكم يا ساده و تنكركم لاخطاء ارتكبتموها انتم جمًيعا ٠٠٠ نقولها صريحةً … اننا لا نثق بكم … وعليكم ان تعيدوا حقوق الشعب التي سلبتموها ٠٠٠او سيعيدها ابناء الملحه الذي ساهموا في حماية عروشكم ٠٠٠فهل ستحكموا ضمائركم وتذكروهم بتوفير الاعمال التي تنقذ اسرهم ٠٠٠ متى ستصحوت …افيقوا
اعصار الجوع قادم وهو لا يرحم ٠٠٠ وسنرى




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

ultricies mi, facilisis dolor consectetur Sed Curabitur adipiscing felis