الأحد 22 تموز/يوليو 2018

المنظمات الدوليه فساد أم مهنيه العمل

الثلاثاء 10 تموز/يوليو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

لايخفى على احد الجهد التي تقوم به المنظمات الدوليه في تقديم الخدمات والعمل والاعمار في المناطق التي شهدت توترات وحروب سواء في العراق او في الدول الاخرى . ففي العراق حاليا هي الوحيده في الساحه وخاصتا في المناطق المحرره . وهذا العمل التي تقوم به ينقذ من قبل المقاولين العراقيين وبالتحديد اشركات واشخاص حصرا كمقاوليين رئسيين اما المنفذيين الفعليين فهم من المناطق المحرره ومن المغضوب عليهم والذين منعوا من الفوز بالمقاولات لاسباب عديده منها اما بالشروط التي يتم وضعها من قبل المنظمات قيما يخص الكفاءه الماليه او من المستمسكات . والكل يعرف ان اهل هذه المناطق اولى ان يستفاد من هذه الاعمال لكونهم متضررين . والغريب ان هذه المنظمات تتغاضى عن شروطها للاخريين عند التنفيذ والتي تكون بان يتم التفيذ من الجهه المحال اليها وعدم اعطاءها الى مقاوليين ثانويين . ثم ان المقاوليين التانويين ربما يكونوا اثنان او ثلاثه . ويتكرر نفس الاشخاص والشركات . واحيانا تكون الاعلانات مجرد كذبه . هذا الشيء حدث معي ومع الكثير من الشركات والاشخاص وهم متأكدون من الفوز ولكن لايمكنهم الاعتراض لان لااحد يستجيب وليس هنالك جهه يمكننا الشكوى اليها . اننا نناشدكم بان يتم ايصال الصوت الى المعنيين وان يتم التدقيق بكل العروض المقدمه لكل منظمه ولماذا الاسعار العاليه التي تحال بعا الى الرئيسيين ولاتحال باقل الاسعار ولماذا يتكرر الاشخاص والشركات . المعروف ان الذي يقدم الى العمل هو متأكد من التنفيذ . عسى ان يتم فتح هذا الملف وستجدون العجب . وشكرا




الكلمات المفتاحية
المنظمات الدوليه مهنيه العمل

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

ipsum tempus felis nec vulputate, commodo neque. Donec dictum