الثلاثاء 20 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

العرك الساساني الدساس

الاثنين 02 تموز/يوليو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ها جبار ابو العرك ’’أشوف اللعب صار على المكشوف’’بلاخوف ولاوجل ولامستحى’’’وهيج عينك عينك يا بو عين الصلفة ’’تبوك فلوس الخمس والزكاة وفلوس العتبات المقدسة ’’اللي يتبرع بها العراقيين ’’وتزدها لملالي طهران “حتى يشترون بيها السلاح الامريكي والروسي والانكليزي ’’ليستخدموها في قتل ابناء الشعب السوري واليمني ’’من اجل بقاء بشار الاسد والحوثيين كخنجري خاصرة في جسد المنطقة العربية ’’التي تحولت بفضل سياسات هؤلاء الملالي المجرمين الى دائرة صراعات اثينية وطائفية وقومية ’’تخدم اسرائيل وايران ,,وتحقق مصالحهما الاستراتيجية في البقاء كقوتين كبيرتين في الشرق الاوسط ’’

زين ’’هاي الفلوس مو جان الاولى بيك تتبرع بيها ليتامى وارامل شهداء القوات الامنية والحشد الشعبي ’’اللي يكادون يموتون جوعا وفقرا ’’بسبب الاهمال الحكومي لمتطلباتهم المعيشية والاقتصادية ’’

ولك جبير’’على الاقل لو باني بيها مستشفى لو مدرسة لو ملعب ’’بالنجف او كربلاء او البصرة ’’حتى يكولون عليك العراقيين شوفوا هذا المرجع الفارسي ’’’شلون يقدم خدمات طيبة لابناء بلاد الرافدين ’’’دون مقابل ’’

ولك ما شفت انجلينا جولي ’’شلون زارت الموصل ’’وتبرعت بمبالغ مادية طائلة ’’من اجل بناء الدور والمنازل المهدمة فيها ’’زين ليش انت ما دزيت صاحبك عبد الكهربائي المورم طيزه من دجاج الكفيل والبان المختار وصوصج باب المراد وحلقوم باب الحوائج وملبس الساقي وحامض حلو العلقمي ’’ومن هاي السوالف اللي تضحكون بيها على الحمقى والقشامر ’’’اكول ليش ما دزيته’’وهو الكلب الذي صارله اكثر من خمطعش سنة ينبح وينبح وينبح حتى بح صوته وطلعت بواسير دموية بفردتي طيزه ’’من وره النباح ’’الى مدينة الموصل ’’حتى يشوف بعينه الدمار والقتل والهمجية اللي تعرضت لها هذه المدينة ’’ويتبرع لابنائها بهذه الفلوس اللي دزيتها لملالي بلاد فارس ’’’

ولك حتى الكوادة ما تسوي هاي سوايتك ’’

ولو انته متعود على الدكات الناقصة ’’وما عندك سالفة بيها حظ ’’’وبالخصوص سالفتك الاخيرة مالت “المزرب لايزرب “’’’

وطاح حظك ’’’ابو العرك الفارسي الدساس’’’




الكلمات المفتاحية
الدساس العرك الساساني

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

Phasellus sed tristique Praesent elit. risus. venenatis, at nunc tempus