الخميس 15 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

التحالفات السياسية وبيت العنكبوت

الاثنين 25 حزيران/يونيو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

الذي يتابع انظمة الحكم في العالم المتحضر يجد ان موضوع نوع الحكم وشكله والتحالفات السياسية بين الاطراف السياسية قد مغادرتها حيث نجد ان هناك حزبا أو حزبين او ثلاثة احزاب وفي كل انتخابات يتقدم احد هذه الاحزاب ليقوم بإدارة البلد فإذا نجح يتم اعادة انتخابه واذا لم ينجح يتم التوجه الى الحزب الاخر وهكذا واما نحن في العراق فحديثي عهد في الديمقراطية والانتخابات والتحالفات لذلك نجد هناك صعوبة في الوصول الى النتيجة ولأسباب يطول المقام بنا لذكرها ولكن الشيء المميز في التحالفات عندنا انها اوهن من بيت العنكبوت فبمجرد ان تجد جهة معينة فائدة أومغنم معين تقوم بترك التحالف وتذهب الى غيره لذلك ينبغي الحذر جدا في المجال بحيث كما يقال لا نضع بيضنا في سلة واحدة لان كل الكتل السياسية تطمح للمنصب وتطمح للتمويل وتطمح لتقوية قاعدتها مستقبلا وتطمح لإرضاء من يقف ورائها من داخل الحدود او من خارجها فحتى لو كانت نياتنا سليمة فأن السياسة لا تتعامل مع النيات وانما يكون تعامل مع الادارة الصحيحة وقوة التفاوض هذا من جهة ومن جهة اخرى ان العمل السياسي في العراق يحتاج الى قدرات تختلف عن نظيراتها في بني البشر ولعل في هذه القصة التي تروى عن رئيس وزراء العراق المعروف نوري السعيد بعض الدروس والعبر حيث تقول هذه القصة ان البريطانيين كانوا يضغطون على السعيد في ملفات عديدة وفي يوم الايام استدعى نوري السعيد بعض شيوخ العشائر ووجهاء المناطق المهمة في بغداد وطلب منهم اثناء لقائه بهم ان يخرجوا بمظاهرات ضد الحكومة للمطالبة بعدم التدخل الاجنبي في قرارات الحكومة. وبالفعل خرجت مظاهرات في بغداد تطالب الحكومة عدم الخضوع للإنكليز، وهنا تعهد نوري السعيد للمتظاهرين بانه سينقل هذا الطلب الى المندوب البريطاني، وبالفعل قدم الطلب للمندوب البريطاني حيث اتضح ان بريطانيا تصر على السعيد بإصدار قرار يخدم المصالح البريطانية على حساب الشعب العراقي وهو لم يستطع ان يرفض الطلب فجعل المظاهرات سببا لرفضه الطلب.




الكلمات المفتاحية
التحالفات السياسية بيت العنكبوت

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

leo. in Lorem ultricies leo lectus sit velit, mi,