السبت 22 أيلول/سبتمبر 2018

تقنين الفساد في العراق

الثلاثاء 19 حزيران/يونيو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

ألفساد في العراق يتأصل يوماً بعد آخر حتّى صارَ قانوناً في النظام ولا يمكن أن ينتهي لمشاركة جميع الأحزاب والكتل في تطبيقه مِن قبل مَنْ أسموهم بـ”آلقادة” كآلجعفري وتليمذه العبادي و الفياض والعلاق والسوداني وعلاوي وآلنّجيفي والجبوري وكلّ دعاة اليوم ألدّاعمين لهذا آلنّهج مع العلمانيين والقوميين والوطنيين لسبب واحد هو فقدانهم للفكر والثقافة (الأنسلامية) ألعادلة وصولا للفلسفة الكونيّة!

و إذا ظهر من يخالفهم و يدعوا للأصلاح الحقيقي و يمتنع عن دفع الرشوة – كما فعلت أنا – فأن مصيره الملاحقة و قطع الحقوق و الاذى لأنه شخص غير مرغوب فيه!!
لذلك لا يكون ألنّجاة وآلخلاص إلا على يدّ مُفكّرٍ أو فيلسوف فقط بعد محاكمة ألفاسدين ألمُشار إليهم و إرجاع الأموال والرّواتب وأموال التقاعد وغيرها, وإلّا فأنّ الفتن الكبرى على الأبواب ولا تسمحوا بمرورها وكما أشرت لتفاصيلها سابقاً!

و إليكم هذا الفيدو الذي يؤشر لوخامة الوضع القانوني في العراق, يعني الخاتمة:

هادي العامري: – القضاء يتهدد من قبل الاحزاب والكتل لذلك ميگدر يدين فاسد او مجرم .. #الحمد لله استاذ هادي عدكم شعب لو يشوفكم تذبحون جهالهم هم يگولون مو انتو .. … .

Gepostet von ‎العلوي احمد‎ am Sonntag, 17. Juni 2018

و كذلك ما ورد من قناة السومرية:

https://www.alsumaria.tv/videos-on-Demand?title=%D9%85%D8%B9-%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AF%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AB%D9%84-%D9%8A%D9%82%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%81%D9%88-%D8%B9%D9%86%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%89&ID=1319

حكمة كونيّة:
[لا يُمكن للمثقف الكونيّ أنْ يُحجّم نفسه داخل تنظيم حزب أو حركة أو منظمة,لأنّ آلكونيّ لا تحدّهُ الأطر ألجاهلية ألضّيقة].




الكلمات المفتاحية
العراق الفساد

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

dolor dictum diam vel, tempus mi,