الأحد 24 حزيران/يونيو 2018

وهل يتوب الزنديق الاعلى

الخميس 14 حزيران/يونيو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

تابت سهير رمزي ’’عن الرقص والردح ’’ولبست حجاب ’’’وكالت بس ’’شبعت ونسة ’’وشبعت كيف ’’’وبلكن يغفر لي الخالق’’

هند رستم ’’اعتزلت الفن ’’واوصت بحذف جميع مشاهد الرقص ’’والاغراء ’’ايام العز والابهة ’’حينما كانت تهز وتنز ’’ويمكن حجت بيت الله ’’وبطلت ردح’’
زعيم كوريا الشمالية ’’المخبل’’بطل سوالفه الطرزانية ’’’وكام يتوسل العالم الشرقي والغربي ’’حتى يحل السلام والامن والطمأنينة’’في شبه الجزيرة الكورية ’’’
حتى حسنة ملص’’اللي انكتل بسببها الشاعر العراقي ’’رحيم ’’’هم تابت ’’عن الرفع والكبس’’والكوادة ’’وكامت تحجي باخلاق عالية ’’’

اغلب العربنجية ’’والعركجية ’’والكحبجية’’والكواويد ’’طلعوا تقاعد ’’’وبطلوا سوالفهم المكسرة ’’’وكاموا يوزوعون فلوس وطعام على الفقراء والمحتاجين ’’عسى ان تكفر عنهم سيئاتهم ’’’
بس هذا المعمم الخايس ’’عبد الكهربائي ’’لايرضى يبطل كوادة ’’ولاسرسرية ’’ولامكحبة ’’’وبالتالي كل يوم يطلع بشاشات التلفاز ’’حتى يكود براس العراقيين الفقره والمساكين ’’حتى بح صوته ’’مثلما بح صوت كلبة جرباء ’’تدعوا رفيقها الكلبي للمعاشرة في جنح الظلام ’’’

هذا العتوي الزنديق ’’’ضحك على المساكين ’’بسالفة المجرب لايجرب’’وخلاهم مثل الغنم راس ينطح راس ’’
وبعدين ’’كال ’’’المرجعية السستانية ’’تقف على مسافة واحدة ’’من جبار ابو العرك ’’ومن شلتاغ اللي نهار كله يركص بالملاهي ’’ومن حسنة اللي تبيع ترب اباب القبلة ’’’

وهسه’’وعلى الوكافي ’’وعلى المستعجل ’’’يكول نحن نتأمل خيرا ’’بالعملية السياسية ’’وبالاشخاص الذين سيصلون البرلمان ’’والجميع يعلم ان هؤلاء الاشخاص هم انفسهم من سرقوا الحرث والنسل ’’من بلاد الخمطعش قهرة ’’’وباشراف مباشر من كبيرهم الذي علمهم السحر’’واللفط والنط ’’بطرق خنزيرية محترفة ’’’
لا’’واجماله ’’هذا التصريح الاخير’’لشيخ الواوية ’’’يظهر فيه ’’’نسيبه’’البار ’’’ابو الفروخ والدودكية ’’’واللي يختم على طيازة الموظفين في العتبة الحسينية ’’’بختمه الشيطاني ’’’المنقوش عليه ’’’’
“شيخ الكواويد والعركجية ’’عبد المهدي الكربلائي ’’’زعيم السيبندية “
والله يطيح حظج ’’’سلومة الكرعة ’’اللي ما خلته بنفس واحد ’’’وهاي سلومة ’’هي ام الشيخ ’’وكيل

الفنتالاين السستاني ’’’ابو طمغة ’’’’’’’’’




الكلمات المفتاحية
الخالق الزنديق الاعلى

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

venenatis, porta. leo. dictum ultricies libero nunc commodo dolor risus. Phasellus Lorem