الخميس 15 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

تحليق

الأربعاء 23 أيار/مايو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

أجنحةُ الأفكارِ الزاهيّة برّاقة ألوانها تُزاحمُ غنجَ جدائل الشمس تحلّقُ عذراء لا يأسَ يندسُّ تحتَ ريشها يُوقفُ تغريدَ فجرها القادم تتنفسهُ الأرواح الزاحف اليها ثلج الوحشةِ الأشعث تخفقُ مضيئةً أمامها ينهزمُ الليل تجرّهُ هاربة عرباتٌ تملأها كوابيس يصرخُ الهراءُ فيها تجترُّ غبارَ خيولٍ عجفاء توبّخُ الطريق . القصائدُ التجريديّة كتلُ مشاعرٍ قويّة تبسطُ أريجَ توهّجها المتورّدَ تخترقُ الأرواحَ عالياً تشقُّ أجراسها عنانَ الخمول تنظّفُ الذاكرة المترهّلة صدّأها ضجيجُ ( الفيس بوك )* تنبعثُ مِنَ الأعماق ثيابها حلم مزركش بـ العاطفةِ تتلاقفها الحناجر تخلعُ عنِ أوتارها الدموع وكـ طائرِ الحسّون رغبتهُ التحليق في هذا المدى الأزرق تحلّقُ النفوس الطاهرة . لا تعرفُ الهجوعَ روح الشاعر العاشق وجهُ الحبيبة آياتٌ يرتّلها يومهُ المطمئنَ استحوذتْ على شغافِ خريفهِ الراكعَ امامَ عنجهيّةِ الصيف الكالح تستنهضُ أزهارهُ الفتيّة تمسحُ عنْ تويجاتها القنوط تُلبسها بشائرَ الربيع الدائم باسمة تدّخرُ الفرحَ وابلاً مِنَ السعادةِ فوقَ غيومِ الأحلامِ تأخذهُ بعيداً فـ يمطرُ زخّاتَ ( بوساتٍ )* في حدائقِ المحرومين اليابسة لذيذة الطعم مفعمة تتنزّلُ قصائدَ حرّة .
بوسات* : كلمة عاميّة تعني القُبلات .




الكلمات المفتاحية
الأرواح الزاحف تحليق

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

elit. mattis leo. facilisis dictum odio eleifend Praesent felis diam felis ut