الخميس 30 يونيو 2022
38 C
بغداد

أنا و تجربتي في إصدار الصحف

( أقلام الطلبة )
في العام 2001م كنت طالبا في المعهد الفني /بابل , لم أكن أحظى بمتابعة النشاطات الطلابية كونها كانت منظمة أنذاك و حكرا على طلبة دون غيرهم , الإ أنه و بمرور الوقت تولدت لدي فكرة تأسيس مجلة طلابية ولم يكن لي أصدقاء من الوسط الذي يهتم بتلك النشاطات , الإ انني عمدت الى رئيس قسم الميكانيك بطلب خطي لتاسيس مجلة للقسم وفعلا تمت الموافقة و شجعت أكثر وبدأت لوحدي أجمع الموضوعات و أكتب المقالات و ارتب الامور وبعد ذلك نشرت اعلانا كبيرا مذيلا بتوقيع رئيس قسم الميكانيك و توقيعي دعوت فيه الطلبة الى مراجعتي لتسليم ما يودون نشره من موضوعات , وليومين فقط تم استدعائي لاتحاد الطلبة في المعهد مستفسرين عن ماهية المجلة وكيف تم البت بها , وهو اعتراض كان لمجموعة من الطلبة الذين يصدرون مجلة خاصة للمعهد باشراف دكتور عواد الذي يشغل منصب رئيس قسم الحاسبات انذاك ورئيس تحريرها على ما اعتقد , لكنني صممت القول على انها مجلة خاصة بقسم الميكانيك وتم استحصال الموافقات الاصولية بعد أن دعوني للانضمام الى مجلتهم والاندماج فيها , في هذا الأثناء دخل على خط الأصدار صديق لي ( نبيل الشوك ) وهو طالب في نفس المعهد الذي ادرس فيه وكان قد شاهد اعلاني الذي نشرته في أروقة المعهد , عارضا علي دعمه المادي فيما يخص امور التنضيد و الطباعة , وافقت و رافقني المشوار من التنضيد والطباعة حتى الاصدار , وصدر العدد الأول من أقلام الطلبة ناطقة بأسم المعهد الفني وليس لقسم الميكانيك فقط , مع ذلك كان مخاضا عسيرا حيث رافقتها مجموعة اعتراضات من ذات الطلبة والاتحاد لانها وزعت بشكل واسع و تعنى ليس فقط بشؤون الطلبة بل تعنى بالعلوم و الفنون و الآداب وساعدني فيها طبعا من اقصده دوما الدكتور ( سعد الحداد ) , حيث أكملت مسودة العدد في دفتر بيتي صغير وذهبت اليه مكملين اللمسات الأخيرة لاصدار العدد الأول , و حصلت على كتاب شكر وتقدير من عميد المعهد الفني د. رياض و ادارة القسم و ما زلت احتفظ بها لليوم, أضافة الى صورة ما كتبه لي الدكتور سعد الحداد على واجهة دفتر المسودة الخاص بمواد المجلة وللاسف صدر عدد واحد فقط وهو أسم أخترته أنا ( أقلام الطلبة ) , و أحتوت موضوعات عديدة ولقاءات جميلة وأقلام كبيرة أضافة الى أقلام الطلبة الذين للاسف تغيب عني اسمائهم لكن صورهم لا تزال في مخيلتي لليوم .

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
866متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تجريم التطبيع العراقي وطنية أم سياسة؟

من نوافل القول إن الشعب العراقي كان، بخلاف أغلب أشقائه العرب، يكره الظلم والعدوان، ولا يصبر كثيرا على الحاكم الظالم أيا كانت قوته وجبروته....
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مقتدى يعيد اكتشاف الحلف الكردي – الاسرائيلي!؟-1

غرد مقتدى موخرا ضد رئيس الجمهورية -لانه لم يوقع على قانون تجريم التطبيع مع اسرائيل.. مع ان القانون قد مر.. في محاولة منه لقطع...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الكراسي المزوَّقة!!

زوَّقَ : زيَّنَ , حسَّنَ التأريخ يقدم شواهد متكررة عن الكراسي المقنعة بالطائفيات والمذهبيات والعقائديات , على أنها لن تدوم طويلا لسلوكياتها الدافعة إلى ولادة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مَن طَلبَ السلطة… فلا تُولّوه!

يسعى المتفيقهون ووِعاظ الساسة والمنتفعون أو مِن المطّبلين إلى التعظيم من شأن الزيارة المكوكية التي قام بها رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إلى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما بينَ موسكو و كييف والغرب

< نظرةٌ مشتركةٌ من زواياً متباينة للحرب من خارج الميدان وِفق الوقائع واحداث التأريخ القريب , فكأنّ هنالكَ نوع من الهَوس لدى رؤساء الوزراء في...

محمد حنون…. المسؤول الناجح في الزمن الصعب..!

طبيعي أن تنجح في زمن الرخاء وطبيعي ان تعمل بنفس مستقر لتنجز برنامجك في زمن الهدوء، لكن ليس من الطبيعي أن تتحدى كل الظروف...