الأحد 26 أيار/مايو 2019

مقدمات لنتيجة سيئة

الخميس 26 نيسان/أبريل 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

عندما تسمع ان البعض يعترض على صرف اموال طائلة على الدعاية الانتخابية .
عندما تسمع ان البعض يعترض على تعليق صور المرشحين على اعمدة الكهرباء وفي الساحات العامة .
عندما تلاحظ ان البعض يعتبر الشهيد صورة معلقة على أعمدة الكهرباء ويثور عندما يسمع ان احد المرشحين قام بتعليق دعايته بدلا عنها .
عندما تسمع ان البعض يطالب المرشحين بتقديم برامج الانتخابية في الدعاية .
عندما تسمع ان البعض يشوه صورة المرشحين بصور مفبركة .
عندما تسمع ان البعض يعتقد انه سيحصل على اغلبية كبيرة جدا في هذه الانتخابات .
عندما تسمع ان البعض يعتقد ان الجميع فاسدين والكل سراق .
عندما تسمع ان البعض يريد من المرشحين ان يخدموا مدنهم ومحافظاتهم بعد وصولهم للبرلمان .
عندما تسمع ان البعض يعتقد بهذه الشخصية او بهذا الحزب بأن الوحيد القادر على ادارة الامور .
عندما تسمع ان البعض يتناقل ان هناك بيع للبطاقات الانتخابية وان هناك من سيستخدمها لنفسه .
عندما تسمع كل ذلك فأعلم (ان الشغلة خربانة وان الشعب ما يدري السالفة شنهي ومجلب بسوالف تعبانة وراح يظل على هذا الوضع مو بس بالدورة القادمة وانما حتى للدورات الجاية )




الكلمات المفتاحية
الدعاية الانتخابية سيئة

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.