الاثنين 19 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

الناتو للتدريب بقرار من العبادي

الثلاثاء 20 شباط/فبراير 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

حلق العبادي بعد مؤتمر المقرضين في الكويت الى ميونخ لحضور مؤتمر الأمن وعلى ضوء المؤتمر خرج الامين العام لحلف الناتو السيد ستولتنبرغ بمؤتمر صحفي ليعلن الاتفاق مع الحكومة العراقية على تولي حلف شمال الأطلسي مهمة تدريب الجيش العراقي وأكد انها مهمة بغاية الموضوعية وتختلف عن المهام السابقة فسابقاً كان الحلف يستدعي ضباطاً عراقيين ليزجهم في دورات مكثفة او يرسل فريق تدريبي محدود لتدريب جزء من وحدات الجيش العراقي .
المهمة التدريبية الجديدة هي تأهيل وتدريب معلمين يكلفوا بعد اتمامهم التدريب بفتح مراكز تدريب واكاديميات تتولى تدريب الجيش العراقي مع التركيز على مسألتين بغاية الأهمية وهي معالجة العبوات الناسفة وتأمين الخدمات الطبية والأدارية .
الامين العام فتح الباب للقبول بمشاركة دول من خارج الحلف كجورجيا بهذه المهمه التي لم يعلن بعد عن حجمها ومدتها ومبلغ العقد المتفق عليه .
وزير الدفاع الأمريكي رحب بالعقد التدريبي الجديد واضاف ان في ذلك مساهمة في استقرار العراق وزيادة قدرات الجيش العراقي لمنع ظهور داعش مرة أخرى على الرغم من ان هناك عقد مسبق مع الدفاع الأمريكية بقيمة ١,٣ مليار دولار للتدريب الخاص برفع الجاهزية للجيش العراقي خلال العام الحالي فقط .
اذن سيدرب معلمينا حلف شمال الأطلسي وستكون مراكز تدريب جيشنا بنكهة الكاباتشينو وبدل ان يعلم جيشنا العالم كيف يتم احراز النصر في مقاتلة الأرهاب سيخضع هو للتدريب وسنستقدم طوابير من المدربين من كل حدب وصوب وسيكون هؤلاء البديل عن المستشارين فلا معنى لتواجدهم بعد الآن ولا نحتاج سليماني ولا حزب الله ولا مستشاريهم .
العبادي اتخذ القرار بعيداً عن البرلمان وسيحل رجال الناتو ضيوفاً علينا بعقد دولي في وضح النهار ليطرد من تسللوا في جنح الظلام بحجة مستشارين وعليه ان يواجه حلفاء ايران حين عودته.
سيكون التواجد التركي بكل تأكيد جزءاً من تلك القوة وبشرعية دولية وليبلع الرافضون السنتهم فآن الأوان لنشكر من ساعدنا ولكن على الحدود وهم يودعون الجغرافيا العراقية من مركز حدود الشلامجه ونرحب بالقادم الجديد من مركز ابراهيم الخليل وهكذا هو اللعب مع الكبار .




الكلمات المفتاحية
العبادي العقد الناتو

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

dolor. ultricies risus neque. pulvinar nunc