الزَّعيم قاسم، قيام احترام! في ذكرى شَهادَتِه

الزَّعيم قاسم، قيام احترام في ذكرى شَهادَتِه في مِثلِ هذه الأيّام 9 شباط الأسوَد 1963م، مُؤسّس جمهوريَّة العِراق الخالِدَة صبيحة 14 تُمُّوز 1958م على أرض الحضارات وبَدء التأريخ الرّافدين، بعد عقد مِن زَمَن قتالِهِ الفِعلي على أرض فِلسطين توأم العِراق في الإنتِداب البريطاني وفي خارطَة طريق التحرير وفي النَّشيد الوَطَنيّ الواحِد؛ «موطني»، وفي الشِّعار الرَّسميّ الواحِد النَّسر العربيّ، ومُمانعة الصُّهيونيَّة والتقسيم الانفصاليّ للجَّيب البرزانيّ العميل.

الأبُ القائِد المُؤسّس لجُمهوريَّة العِراق ولجيش التحرير الفلسطينيّ في بغداد، كما تأسَّسَ لاحِقاً المجلس الأعلى الإسلاميّ في طهران، رَمز الوَطنيَّة العِراقيَّة الأصيل الزَّعيم الخالِد القاسِم المُشترك الأعظم قاسِم، الباسِل بطَل قضيَّة العرب المركزيَّة فلسطين فِعلَاً لا قولَاً وشِعاراً قوميَّاً عقيمَاً وفرقعة دِعاية رَميّ 39 صاروخاً منزوع الرُّؤوس النّوويَّة عن بُعد انفجَرت في صحراء النَّقَب. الشَّهيد الرَّجُل الرَّجُل قاسم، أيضاً داعِم تحرير الجَّزائِر العربيَّة الشَّقيقة.

الفريق الأوَّل الرُّكن المسلكيّ الزَّعيم الأمين البَرّ قاسِم، لَم ينتحِل أعلى رتبة زور مُهيب رُكن في الجَّيش العِراقيّ فرَّ بها مِن شَرَف المسؤوليَّة في خيانة عُظمى في نيسان 2003م آنَ جَدّ الجّدّ إمعاناً في امتِهان شَرف الجُّنديَّة، بل قاسِم بطَل معرَكة جنين فلسطين وتيَّمنت كفرقاسم باسمِه الكريم، في حرب فلسطين ضِمن الفوج الثاني مِن اللّواء الجَّبلي الخامس، خـَلـَل يومَي 3 و4 حزيران 1948م. ووحدات القوَّة الآليَّة للجَّيش العِراقي بقيادَة “ الزَّعيم (العميد) طاهر الزُّبيدي” اجتيازَت نهر الأردن فجر نصف أيار1948م إلى غربيّه نحو “ قلعة كيشر” بإسناد مدفعي وجوّي، تبعها في العبور مساءً فوج من جحفل اللّواء 1 هاجم في اليوم التالي تلك القلعة رُغم إخفاق إقتحامها، في حين عبر جحفل الفوج/1 من اللّواء 15 صباح 17 أيار نحو مُرتفعات تطلّ على “كوكب الهوى” إستعداداً لتعرض وشيك مُدَبَّر لإستردادها، برفقة المُقدَّم الرُّكن “عمر علي” كان آمراً للفوج الثاني مِن اللّواء الجَّبلي الخامس، بمعيَّة رفيق السِّلاح المُؤسِّس قاسِم، وبرفقة الزَّعيم (العميد) الرُّكن “د. شكري محمود نديم”، والعميد “شاكر محمود السّامرائي” أحد ضباط الفوج/2- اللّواء الجَّبلي5،

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
772متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مقاطعة الإنتخابات .. ذكاء أم غباء؟!

كلما حل موعد الإنتخابات تعالت الأصوات لمقاطعة الإنتخابات بحجج مختلفة و ذلك للتخلص من الأحزاب التقليدية التي تربعت على عرش السلطة منذ أول إنتخابات...

العراق بعد الانتخابات وتشكيل الحكومة

نجحت أخيرآ مفوضية الانتخابات بأزاحة الحمل الثقيل عن كاهلها وترسل نتائج الانتخاباتإلى المحكمة الاتحادية للمصادقة عليها بعد اكثر من أربعين يوما على أغلاق صناديقالاقتراع...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المقاطعون والصامتون ومن صوت للمستقلين هم ٨٠ بالمئة

الانتخابات المبكرة التي اريد لها أن تكون لصالح الوجوه القديمة تحولت بفعل إرادة الأغلبية إلى كشاف أزاح عن المستور وعن الكثير من العورات التي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تيّارٌ وإطارٌ: لقَطات منْ مداخلات الأخبار

خلالَ هذين اليومين الماضيين تحديداً " وعلى الأقل " , فَلَم يعُد يختلف إثنان " او اقلّ ! " منْ أنّ هنالك من التضارب...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

من خواطر الكلمات

اليوم كان الخميس وقد اشارت عقارب الساعة الى الواحدة مساءً ليغادرنا اسبوع من اسابيع اشهر السنة تناصفت ايامه بين الشهرين الاخيرين من هذا العام...

العرب أمة تعيش على أطلال الماضي

( قال الاديب عبدالرحمان منيف ) العرب أمة تعيش في الماضي وان التاريخ يلهمها أكثر مما يعلمها في الواقع لذلك فهي لاتحسن التعامل مع الزمن...