الاثنين 19 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

أنها غيمة الخراب …!!

السبت 23 كانون أول/ديسمبر 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

اقتربت الساعة فانتبه القوم
وأشتدت لغة اللوم
وأحتدت ساعة الحساب
سيعيد الكرة ابناء آدم المساكين
الشيطان الاكبر سيغويهم ثانية
يقاسمهم الوهم في جنة الوطن الكاذبة
والشيطان الآخر ينزع عنهم ثوبهم ولباسهم
ويريهم سؤتهم …
واحداً….واحداً…واحدا…
أذ يعيدون وجوه الفتنة ثانية ً
والشجرة الملعونة تغويهم ثانية
أسمع صيحاتهم …
واحداً …واحداً….واحداً…
واشتاتهم….
وهتافاتهم….
وأبواقهم …وطبولهم …
أمراء الكتل الاسطورية
واسطبلات محافلها
وائتلاف حيتان الفساد
واتحاد ثعابين العنف
وغربان الارهاب
ميليشيات الاحزاب العبثية
توزعوا في غيمة الخراب
ومزقوا علم العراق
شتتوا الوطن في الساحات
وزعوه في منابر الخطابة
وحصاد الفضائيات
وافتتاحيات صحف الجوار
قسموه غنائم بينهم
كل له فرعه ودكاكينه وسطوته
شنقوا الديمقراطية في احتدامهم البرلماني
ذبحوا الحرية والكرامة والسيادة …
وحقوق الانسان بعقوقهم الحكومي
ومستقبل الاجيال بصناديق مختومة لهم
أقرأوا النتائج قبل فتح الصناديق
ستعرفون ان موتا أكيدا
يلاحق اجيالكم
ودرساً جديداً لا تستوعبون دلالته
وفوزا ساحقا لسادتهم وكبرائهم
و أحصاؤهم اصابعكم
واحدا …واحدا….واحداً…
…ستلعنون يومكم وأنتظاراتكم
عندما يعلنون النتائج
والمباهج من دول الجوار
فتعضون الاصابع
أو تضربون كفاً بكف
وتغنون ليل البنفسج…
ولات ساعة مندم …!!!
………….
…………….




الكلمات المفتاحية
الخراب الديمقراطية

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

Sed ut Donec porta. ante. consectetur Nullam