الخميس 15 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

ما أحلاك أيها النصر

الثلاثاء 19 كانون أول/ديسمبر 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي في مؤتمر الإعلام الدولي الذي عقد في بغداد مدينة السلام للفترة من 7 الى 10 ديسمبر 2017 النصر الناجز على داعش الإرهابي المجرم وتخليص العالم من سرطان الارهاب والتخويف والرعب اليومي وكان هذا الأعلان نتيجة طبيعية لبطولات رجال الجيش العراقي الباسل وأبناء الحشد الشعبي المقدس وأبطال مكافحة الارهاب والشرطة الاتحادية الذين بذلوا مهجهم من أجل الوطن والمستقبل ولتبدأ مرحلة جديدة من مراحل الاعمار والبناء والخدمات ومحاربة الفساد والمفسدين الذين عاثوا في الأرض ولتكون مهمة القضاء عليهم مكملة لمهمة القضاء على داعش الارهابي .

رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي افتتح مؤتمر الاعلام الدولي في فندق الرشيد وسط العاصمة بغداد بحضور كبار الشخصيات العراقية والعربية والدولية يتقدمهم رئيس الوزراء حيدر العبادي والوزراء والنواب والمسؤولين والسفراء العرب والأجانب وكانت نقابة الصحفيين العراقيين أعلنت منذ اسابيع انها تحضر لأكبر مهرجان للنصر بالتنسيق مع مؤسسات الدولة العراقية التي أبدت تعاونا رائعا أدى في النهاية الى نجاح باهر وعلى كل المستويات وليكون مهرجان النصر معبرا عن فعل وطني حقيقي يشارك فيه الجميع دون استثناء .

كانت الوفود العربية والدولية تمثل دولا مختلفة ومؤسسات صحفية واعلامية حضرت الى بغداد لتطلع على الحقيقة كاملة وليتعرفوا على بطولات العراقيين وتضحياتهم التي أبهرت العالم وأنجزت مهمة تحرير كامل الأراضي العراقية ولأن الصحفيين كانوا شركاء حقيقيين فقد كان طبيعيا أن يحتفلوا بالنصر ويعلنوا الفرح الكبير وفي الاحتفال النهائي على حدائق النقابة شاركت الوفود العراقية من جميع المحافظات ومنها الموصل والأنبار وصلاح الدين ومدن الجنوب المضحية التي قدمت الشهداء الأبرار المنتصرين على الارهاب .

عبرت نقابة الصحفيين العراقيين عن جهد حقيقي وعطاء استثنائي في التحضير للأحتفال الكبير من خلال اللجان العديدة التي أشرفت على استقبال ضيوف الوطن والسهر على راحتهم حتى سفرهم وعودتهم الى بلدانهم ولقد كان لحضور رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي الأثر الكبير في أعلان النصر الكبير وهو الرجل الاول في قيادة المعركة السياسية وقيادة القوات وتمتين الجبهة الداخلية والعلاقات الخارجية والحصول على دعم العالم في المعركة ضد الارهاب .

كلنا شركاء في صناعة النصر المؤزر فهنيئا لنا جميعا ولشعبنا وللعالم وما أحلاك ايها النصر.




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

commodo facilisis amet, velit, Aenean et, diam