الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
17 C
بغداد

مرجعية النجف والجنس الإلكتروني

عندما يسمع أحدهم بعنوان المرجعية الدينية بشكل عام ومرجعية النجف بشكل خاص يتكون لديه انطباعين ، الأول انطباع عن العلم وما يحمله رواد المرجعية من تفقه خصوصاً وإنهم يدرسون العلوم الدينية في حضرة الإمام علي ( عليه السلام ) والانطباع الثاني هو الأخلاق التي يتحلى بها طلبة العلم الحوزوي لأنهم في مدينة العلم والأخلاق مدينة سيد الوصيين سلام الله عليه وكذلك هم طلبة علم عند مرجع وصفوه بالعالم الرباني الزاهد التقي الورع وعلى هذا الأساس هؤلاء الطلبة والوكلاء وكل من يتخرج من حوزة النجف هو يكون ثمرة من ثمار هذه المرجعية كالشجرة إن كانت طيبة طابت ثمارها وإن كانت خبيثة خبثت ثمارها وهذا واقع حال يعرفه الجميع ، وهنا نأتي على ذكر ثمار مرجعية النجف وتحديداً ثمار مرجعية السيستاني التي كل ثمارها المعروفة بالإعلام ولها ثقلها لارتباطها المباشر بالسيستاني شخصياً فكان أولهم السيد مرتضى الكشميري صهر ووكيل السيستاني في هولند الذي حول مؤسسة الزهراء الإسلامية إلى ملهى تقام به الحفلات الراقصة والليالي الحمراء وتبعها بعد ذلك السيد مناف الناجي وكيل السيستاني في محافظة العمارة وهذا أشهر من نار على علم حيث تملأ مقاطع الفيديو الإباحية عالم النت وهو يمارس الزنا ، وكان الشيخ رباح الناصري في الناصرية واحمد الخزاعي في الناصرية أيضا اشتهروا بفعل الرذائل والزنا وإنتفض معهم السيد كريم الصافي وكيل السيستاني في البصرة ونشرت له مقاطع فاضحه وبعد ذلك كان لشيخ رعد الخالدي وكيل المرجعية في بابل وبعد ذلك وكيل المرجعية الشيخ مرتضى اللامي الذي اشتهر على مواقع التواصل الإجتماعي واليوم يكمل هذه السلسلة الشيخ ( كاظم الصريفي ) الذي اشتهر أيضاً على مواقع التواصل من خلال صور يظهر فيها وهو عارِ ويمارس الرذائل الأخلاقية كاشفة عن كل عوراته !! فهذه هي ثمار مرجعية السيستاني فبالله عليكم أي مرجعية هذه التي كان ولا زال كل من ارتبط بها له فضائح جنسية والعياذ بالله وكأن منهج الرذيلة والجنس هو منهج يدرس في تلك الحوزة وكأن لديهم فتوى توجب عليهم ممارسة الزنا خصوصاً على مواقع التواصل ( الجنس الألكتروني ) … فهنيئاً للعراقيين بهكذا مرجعية وهكذا حماة أعراض .

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
742متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المأساة الكبرى

وتستمر المأساة للشعب العراقي بعد عام 2003 بعد إزاحة نظام ديكتاتوري دموي لا يؤمن بالحرية ويشوبها انتهاكات جسمية في حقوق الإنسان، ودخل المحتل الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

محطات من السفر

اليوم تشير درجات الحرارة في انقرة الصغرى الى تحت الصفر بينما العظمى الى عشرة درجات ولكن الجو بين مشمس وغائم وتشعر عندما تسير في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مفاجأة سقوط أفغانستان على يد طالبان بهذه السرعة!

لم تستفد أمريكا من دخول الاتحاد السوفيتي السابق الى افغانستان عام 1984 بطلب م الرئيس الافغاني الاسبق (نجيب الله). الا ان الرئيس الامريكي الاسبق (جورج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أجيال تأكل أجيالا!!

أستمع لحوار يجمع بين الكاتبين الكبيرين المصريين مصطفى أمين وأنيس منصور , وتظهر فيه روح التواصل ورعاية الأجيال وتشجيعها , وإعانتها على العطاء والنماء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق والسودان ..وسيناريوهات الإنقلاب !!

كان هناك سيناريو يتردد في العراق قبيل الانتخابات ، مفاده أن القوى التي يطلق عليها بـ " المقاومة العراقية " مع تشكيلات فتح وقوى...

القبول بهذه الانتخابات عارٌ مابعده عار

أصبح واضحاً لجميع الشرفاء الغيارى من العراقيين أن الانتخابات الأخيرة هي الأسوء في تاريح العراق على الاطلاق ، وهي تمثل أكبر تحدي لنا وأن...