الإثنين 3 أكتوبر 2022
23 C
بغداد

صمتت دهرا ونطقت كفرا

للأسف يبدوا ان نواب الشعب سبب رئيسي لدمار هذا البلد الذي ابتلي بكل شيء بدءا من قادته إلى نوابه وحتى الشعب اليوم قرأت بحزن شديد ما صرحت به نائبة من دولة القانون مست به شخص الوزير جبار اللعيبي وزير النفط متهمة اياه بجعل مناصب الوزارة حكرا على أعضاء حزبه وبودي أن ألفت عناية النائبة لأمور انا متأكد انها لا تعلمها
أولا – أن الوزير جبار اللعيبي لم يكن في يوم من الايام منتمي لأي حزب سياسي ليس انتقاصا من هذه الأحزاب بل إنه يؤمن أن العمل من أجل العراق كفيل أن يكون خيمة للكل دون اشتراط وجود تسميات ضيقة لا تخلو من تهم ولعل المتحزبين أولى أن تلصق بهم التهم مثل جناب النائبة
ثانيا – أن جبار اللعيبي لم يكن طارئا على قطاع الطاقة شأنه شأن من أتى من المجهول فهو مدير عام شركة نفط الجنوب لسنوات طويله شهدت فيها الشركة أقوى نجاحاتها وبالتالي فليس هو من يقصي الكفاءات بل هو يبحث عنها ليل نهار همه الوحيد تطوير أداء الوزارة بما يعود بالنفع على كل العراقيين
ثالثا – لو انتبهت النائبة لمن شملهم التغيير لوجدت بعضهم من الكتلة التي رشحته لتولي الوزارة واقصد بها المجلس الأعلى مثل الأستاذ حيان مدير عام شركة نفط الجنوب كما أن من جاء مكانه ينتمي لحزب آخر وليس للوزير رابطه تربطه به إلا الانتماء للوطن
ورابعا – يبدو أن النائبة مازالت تعتاش على إثارة الفتن حيث صرحت قبل فتره تصريحات طائفية تحدثت فيها عن السنه والشيعه ولا نكاد نسمع لها صوتا الا ان كانت لها مصلحة شخصية أو لإثارة فتنة استجداءا للأصوات الانتخابية
خامسا – أن تاريخ جبار اللعيبي وخدمته لوطنه أكبر من أن تحاول نائبة لم تقدم للبلد خيرا أن تحجبها فهو الوحيد الذي قدم استقالته حينما شعر انه محارب وكان بإمكانه الاستمرار والبقاء والانتفاع من منصبه أو الاتكاء على الحزب الذي ينتمي له حسبما صرحت به النائبة
سادسا- أدعو النائبة إلى التمعن بعين الإنصاف إلى إنجازات الوزير والقفزات الإنتاجية في عهد الوزير اللعيبي بدءا من إنتاج الغاز بدل حرقه مرورا بإعادة النظر بعقود التراخيص وتقديم الخدمات لكل أبناء العراق وخصوصا الحشد الشعبي والجرحى وذوي الشهداء فماذا قدمت النائبة للبلد غير تصريحات مدفوعة الثمن بعد أن أصبح الشعب ينظر إلى النواب نظرة سلبية فاتقوا الله فيما تتحدثون به عن أي حزب تتحدثين وهو يقوم بما عجزتم عنه من إصلاح البلد وتحديث منظومة الإدارة والقيادة وهو مطلب الشعب الذي خرج للتظاهر ومازال مطالبا بالإصلاح وهل أن تغيير المناصب هو استهداف ام لأن من شملهم التغيير فيهم من تنتفع منه جناب النائبة

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
876متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما أشبه اليوم بالبارحة

ونحن نتابع خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في حفل توقيع اتفاقيات قبول مناطق جديدة في الاتحاد الروسي " دونيتسك ولوغانسك و زاروبوجيه و خيرسون...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح

ترجمة د زهير الخويلدي "تتمثل المشكلة السياسية والثقافية الرئيسية لروسيا المعاصرة في أن اختفاء الضغط الأيديولوجي للماركسية الرسمية لم يكن كافيًا بحد ذاته لضمان الإحياء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السيادة العراقية ومسعود واللعب مع الكبر

لا يوجد عراقي وطني نزيه وشريف لا يحزن ويأسف لما وصل إليه حال وطنه وشعبه في هذا الزمن الرديء الذي أصبح فيه التطاول على...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الوسائط الخيالية وعملية الإسقاط النفسي

هذا مايسمى في علم النفس باوالية الإسقاط حيث يسقط الإنسان مافي ذاته على وسيط خيالي في كل مرحلة كانت له أسماء مثل إيل ,...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الذكرى السنوية الثالثة لتظاهرات أكتوبر 2019 : عهد جديد يكتبه المظلومون والمضطهدون من أبناء الشعب

تجمع مئات المتظاهرين، يوم السبت، في العاصمة العراقية بغداد لإحياء الذكرى الثالثة لانتفاضة أكتوبر 2019، التي جاءت رفضا للفساد وسوء الأوضاع المعيشية، في البلد...

الى التشرينيين مع الود والمحبة

لا أشك في صدق نواياكم واقدر تضحياتكم البطوليه من أجل الإصلاح ولكن التشنج واستعجال الأمور ورفع سقف المطالب الى اعلى مدى دفعة واحده قد...