الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
25.7 C
بغداد

إلى حكومة الشيخ حسن روحاني ..

من خادم الحسين العراقي مازن البعيجي ..
بحكم موقعي الذي منه اكتب هذه الكلمات التي يقينا لو وصلت لك لفهمت مغزاها ، وما تحمل من رسائل سيقرائها الواعي ..

سماحة الشيخ ليس من حقك حرماننا من خدمة الزائرين الإيرانيين الذين قل عددهم هذا العام بشكل ملحوظ ، وهي النعمة والهواء النقي الذي ينعش رئة كل خادم للحسين عليه السلام ..

وهي الحلقة التي تنتظر 360 يوم حتى تعود ببرامج تداوي الجراح ، وتفتح صفحات من ولاء وعشق بين الإخوة الشيعة من جهة ، ومن أخرى بين المسلمين بالعموم ..

وبعد استطلاعات الرأي والتحري عن سبب التانقص بالإعداد ، اجتمع الكثير على أن هناك تغير في الإجراءات المتبعة في تفويج الزائرين الكرام .

حيث كانت الفيزا قبل عام عائلية لكل رب أسرة له أن يأخذ فيزا واحدة لهم ، وهذا العام أصبحت الفيزا فردية مما شكل العبء على الزائر الإيراني الوافد .
والاجراء الأخر هو عدم إعطاء الموظف إجازة تكفي لقدومه إلى العراق بشكل مريح !

لا أعني برسالتي هذه التدخل بالشأن الإيراني ، لأني لا أملك الموقع الرسمي ، ولكن أملك الموقع الأكثر منه وهو رتبة الخدمة الحسينية الواعية !

وهذا وغيره تنفس به بعض الإخوة الزائرين يقلل من فرص الثواب الذي ننتظره كل عام ، وعليه نبني الامال في أكثر من بعد معنوي ومادي ، يساهم بشكل وآخر للإطاحة بالمخططات التي تريد ” عدم التلاقي ” !!!

المهمة التي نتمنى من الأخوة عدم الاقتراب منها بأي حال من الأحوال ، وعدم زجها بالوضع الاقتصادي وجعلها حرة مريحة لكلا الطرفين ..

رسالة تحمل الخوف على تلك البذرة التي سقتها يد الطهر ، ونمت ببركة أنوار ثورة الحسين عليه السلام ، المنى والرجاء أن لا يقترب اليها أي عدو بثوب ناعم وبهدوء ..

حمى الله الجمهورية الإسلامية الإيرانية وحمى تلك القلوب التواقة من كل حدب وصوب ..
من أعلى سلطة في مؤسسة العاطفة

المزيد من مقالات الكاتب

صهيل الظليمة .. !

كرسي الرئاسة

نعمة العقل

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
742متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المأساة الكبرى

وتستمر المأساة للشعب العراقي بعد عام 2003 بعد إزاحة نظام ديكتاتوري دموي لا يؤمن بالحرية ويشوبها انتهاكات جسمية في حقوق الإنسان، ودخل المحتل الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

محطات من السفر

اليوم تشير درجات الحرارة في انقرة الصغرى الى تحت الصفر بينما العظمى الى عشرة درجات ولكن الجو بين مشمس وغائم وتشعر عندما تسير في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مفاجأة سقوط أفغانستان على يد طالبان بهذه السرعة!

لم تستفد أمريكا من دخول الاتحاد السوفيتي السابق الى افغانستان عام 1984 بطلب م الرئيس الافغاني الاسبق (نجيب الله). الا ان الرئيس الامريكي الاسبق (جورج...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أجيال تأكل أجيالا!!

أستمع لحوار يجمع بين الكاتبين الكبيرين المصريين مصطفى أمين وأنيس منصور , وتظهر فيه روح التواصل ورعاية الأجيال وتشجيعها , وإعانتها على العطاء والنماء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق والسودان ..وسيناريوهات الإنقلاب !!

كان هناك سيناريو يتردد في العراق قبيل الانتخابات ، مفاده أن القوى التي يطلق عليها بـ " المقاومة العراقية " مع تشكيلات فتح وقوى...

القبول بهذه الانتخابات عارٌ مابعده عار

أصبح واضحاً لجميع الشرفاء الغيارى من العراقيين أن الانتخابات الأخيرة هي الأسوء في تاريح العراق على الاطلاق ، وهي تمثل أكبر تحدي لنا وأن...