الأربعاء 26 أيلول/سبتمبر 2018

متخمٌ لايشبع

الثلاثاء 17 تشرين أول/أكتوبر 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

(متخمٌ لايشبع) قصة قصيرة جدًا
الاخبار ملتهبة تجري بسرعة الفضيحة ,
تصادمٌ هنا وهدوء ينهش فم الليل هناك,
الامور لاتبشر بخير , الا لفيالق الصفحات المجهزة بأحدث اللايكات وبعتاد لاينفذ من المتابعين السذج, لشجاعة التحريض تهلهل بنادق كلماتهم.
اما في بيتنا هناك ترقب واضح لما يحدث, فأبي نائم بعد أن انهى واجبه (الفيسبوكي) بدل التسبيح , أخي يراقب اخر تحديثات الاجهزة الحديثة
وامي لازالت تنظف قدميها خشية أن يتسخ سقف الجنة ,
اما انا كنت اتناول الرمان بشراهة , لكن هذه المرة الطريقة اختلفت بعض الشيء
لم أهتم للحبات المتساقطة ولاحتى لتلك الحبة الاسطورية التي يقال عنها انها من الجنه , لقد كانت مخيرة بين امرين
اما موتها بهضمٍ في المعدة أو أن ترمى مع النفايات ,
وفيةٌ بغباء استسلمت لي رغم أني كنت مُتخم بالطعام.




الكلمات المفتاحية
الاجهزة الحديثة الاسطورية

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

amet, ut libero. Sed ultricies leo Aliquam risus risus. mi,