الاثنين 11 كانون أول/ديسمبر 2017

كيفَ نخاطب الأخوة الكرد ( 2 )

الجمعة 13 تشرين أول/أكتوبر 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

على الرغم من استجابة القناة الفضائية العراقية لما عرضناه من ضرورةٍ مُلحّةٍ لايجاد وسيلة اعلامية رسمية او اكثر موجهه للشعب الكردستاني , وإذ أشرنا الى أنّ تهيئة فضائية جديدة ناطقة باللغة الكردية قد يستغرق بعض الوقت لتهيئة كوادرها الأعلامية ومتطلباتها التقنية , وذلك ما يتطلب بث نشرة إخبارية باللغة الكردية كأجراءٍ تمهيدي أوّل , وبالفعل بادرت الفضائية العراقية ” وبشكلٍ غير منتظم ولا منظّم ببث موجزٍ اخباري تفتقد مفرادته وطريقة الإلقاء فيه الى الحرارة الأعلامية – السيكولوجية المؤثرة لدى المتلقي الكردستاني , كما بادرت الفضائية العراقية ” من تلقاء نفسها ” ببث شريط اخباري ” subtitle ” باللغة الكردية , لكنّ هذا الشريط الأخباري لا يمكن الأعتماد عليه في توجيه ” الرسالة الأعلامية ” للأخوة الكرد , بسبب سرعة حركة الشريط و حجم الحروف الصغيرة < وهي الأصغر حجماً من كل الأشرطة الأخبارية للفضائيات > . ومهما يكن فأنها خطوة نصف مقبولة من الناحية النوعية .

ما مطلوبٌ لهذه المخاطبة أن تمارس الحكومة العراقية بممارسة نفوذها ” ايجابياً ” على ادارات القنوات الفضائية المحلية لتمارس دورها الوطني وبمسؤولية للمشاركة بدرجاتٍ ومستوياتٍ مختلفة في بثّ مواد اعلامية واجتماعية وسياسية باللغة الكردية , ومن المستغرب أن لا تبادر القنوات الرسمية والحزبية والأهلية ببث اغانٍ ورقصاتٍ باللغة الكردية .! فالمطلوب والمرغوب مدّ جسورٍ للتواصل الأجتماعي وغير الأجتماعي مع الأخوة الأكراد في شمال الوطن .

أحد القواسم المشتركة الحيوية والفعالة لكلّ ما ذكرناه سابقا وفي اعلاه , هو ايجاد ووجود مترجمين اكراد أكفّاء للعمل في القنوات الفضائية العراقية , وتحت ادارة اعلامية متخصصة .

والى ذلك , فالأمر لا ينبغي له أن يقتصر على نشرة إخبارية ولا على رقصة ” الدبكة ” الكردية الجميلة , فالبث باللغة الكردية يتوجب ترجمة ونقل الحوارات التي تجري ” باللغة العربية ” مع مسؤولين اكراد في حركة التغيير ” كوران ” او ” الجماعة الأسلامية الكردستانية ” وسواها من الذين يعارضون اجراء الأستفتاء ويبيّنون للشعب الكردي اضراره ومضاعفاته بعيداً عن الجانب القومي والعرقي .
أهمّ ما يجب ايصاله ” اعلامياً ” الى الشعب الكردي الشقيق هو التمييز الهائل لكافة العراقيين بين الشعب الكردستاني والسيد مسعود البرزاني .!




الكلمات المفتاحية
الجماعة الأسلامية الكردستانية الكرد

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

ab6bb668b9eee237f6122825c500488eeeeeeeeeeeeeeeeeeee