الاثنين 25 كانون ثاني/يناير 2021

صفوة الأنبياء

الجمعة 06 تشرين أول/أكتوبر 2017
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

أنا اكتب، إذن أنا كلكامش()(مقولة الشاعر)
إلى البهية العصماء صفوة الانبياء:

يادوحة قد شمرت عن فرقدِ

 

 

وكنانةٌ مسبوكةٌ بالعسجدِ!

 

سمقت بقامتها إلى عليائها

 

 

وغدتْ مليكة شأنها المتوقدِ!

 

نثر القريضُ لبابها ببهائها

 

 

فتناثرتْ حباتهُ في المشهدِ!

 

 

أمارها الفكر الجلي يحثها

 

 

ونديها التصدير صوب الموردِ!

 

هي (صفوةٌ للأنبياء) كذا اسمها

 

 

كم تسمعون بشهدها المتعددِ

 

جادت فتلك لآلئ دريةٌ

 

 

أمسى النهارُ بهيجها في الموعدِ

 

قد ارفدتنا بالطرائف ثرةً

 

 

ومن الطرائف نكتةٌ لم تُعهدِ!

 

2/6/ 2017




الكلمات المفتاحية
صفوة الأنبياء

الانتقال السريع

النشرة البريدية