الأربعاء 26 يناير 2022
10 C
بغداد

واحد يبخر .. وعشرة …….

كل ما يجري في العراق تتحمل وزره , الاحزاب السياسية الفاشلة التي خلقت كل هذه الفوضى الممنهجة , والشعب الذي ظل ساكتا طيلة أربعة عشر عاما من الضياع والاخفاقات المتوالية في كل شئ , حتى صار الوطن مجرد أطلال خربة تتناثر هنا وهناك .. تلك الاحزاب الكسيحة التي أسست الحكومات العراقية المتعاقبة ما بعد الاحتلال , وأن كانت شرعية , ألا أنها لا تمتلك الخبرة والواقعية في إدارة شؤون العراق , وضعف وهشاشة الشخصيات السياسية التي تسلمت السلطة والمال في بلد يعد الرابع عالميا في إنتاج النفط , ألا أن فئات كثيرة من شعبه , تقتاد على الفضلات وجمع النفايات , في حين أنشأت طبقة من العوائل الاقطاعية المتسلطة من أموال السحت الحرام , أصبحت تتحكم وتدير وتتلاعب بأوضاع هذا البلد , وتتجه به الى الانقسام والتناحر ما بين مكوناته , التي عاشت فيما بينها , قرونا من الايجابية والسلام ..
هذه الاحزاب الوقحة التي صاغت لنفسها قوانين دكتاتورية , وأسست جيوشا لحمايتها , ونهبت أموال الشعب تحت فتاوى سخيفة , نست أو تناست أن تأريخ الطغاة المستبدين الذين يتحولون كالفئران , بمجرد أن يعبر الشعب أسوار قصورهم الكارتونية , ويلوذون بالفرار الى سفارات الدول التي قدموا منها ..
ومن أجل ذلك , فأن حيدر العبادي وحده , لا يمكن له أن يبني دولة بمؤسسات رصينة من بقايا دولة ضائعة ومفككة , وسرطان الطائفية والفساد والتنظيمات الارهابية والجريمة المنظمة , التي ما زالت تلك الاحزاب الدخيلة تسعى لتقويتها , بعد نفاذها جماهيريا , ما لم يكن هنالك من يملك الوطنية والغيرة , يساعده في إداء المهمة , لاصدار قوانين وتشريعات مدروسة وسريعة , وتفعيل دور القضاء العراقي , لان يحد ( ولو بالادنى ) من كل الظواهر السلبية والدخيلة على المجتمع العراقي , بعد أن سئم الشعب من دور مجلس النواب التكتلي والحزبي , وفضائحه المستمرة في بيع وشراء أصواته , وألا فحرب المكونات وإنتشار الجريمة وإنشطار البلد , قادم لا محالة ..
والمتابع للشأن العراقي يستطيع أن يتلمس بحواسه , على مدى أكثر من ثلاث سنوات مضت , حكومة ظل تسير بجانب مفاصل الحكومة الاتحادية , تحاول جاهدة عرقلة وإرباك مسار وخطوات حيدر العبادي في الاصلاح والتغيير , وأن تضع العصا دوما في دواليب مشاريع كثيرة , جل غاياتها خلط الاوراق والاستفادة من هذه الفوضى , لاستمرار بقاء تلك الاحزاب الوقحة قدر الامكان , والتي تعتاش على خلق الازمات والفتن لديمومتها وسر وجودها , سيما بعد أن أدرك الشعب العراقي فشل هذه الاحزاب ( إسلامية كانت أم علمانية ) , والحاجة الى وجود تيار مدني وطني يقود المرحلة المقبلة ..
ومن الغريب هنا , أن نجد أن رئيس مجلس الوزراء لا يستطيع أن يعاقب أو يستبدل محافظا أو رئيس مجلس محافظة , وحتى قائد شرطة , وهو من صلاحياته القانونية , بسبب تسلط هذه الاحزاب التي ينتمي اليها هذا المحافظ أو ذاك , مما يضعف من هيبة الدولة , ويحط من قدرة المنصب , ويخلق فجوات للتدخلات الاقليمية لان تأخذ طريقها بكل يسر ..
المواطن العراقي وحده , وبعد أربعة عشر عاما من الفقر والمرض والعوز , بأمكانه جمع كل الشخصيات الفاسدة والتي أسأت للعراق والعراقيين , في كيس القمامة ورميها في مكب النفايات , ثم حرقها , خوفا من إعادة تدويرها مرة أخرى .. وقد تحاول هذه الشخصيات القذرة وكعادتها دائما , وقبل أيام من موعد الانتخابات , أستخدام السلطة والمال الحرام , بتقديم الهدايا والهبات الى البسطاء والمحتاجين من العراقيين , لان يصوتوا لهم , والمجرب لا يجرب ..

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
805متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

احتكار “شرعية تمثيل الطائفة” سياسيا

عقب اعلان نتائج الانتخابات ، التي تفرز الرابح من الخاسر ، تعودنا ان يبادر الطرف الفائز داخل البيت السياسي الشيعي، (الذي يحتكر الاغلبية العددية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قادة عراق اليوم.. أين أنتم من قادة عراق الأمس الميامين؟)..

ـ الزعيم عبد الكريم قاسم! 1 ـ كان يسكن مع أهله في دار للإيجار.. ثم بعد أن أصبح برتبة عقيد انتقل للسكن ببيت مؤجر من...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ماذا في جعبة مقتدى الصدر … للعراقيين !

الندم ثم الندم ثم الندم كان شعور كل سياسي حقيقي لديه ثوابت ويحمل ويتبنى قيم ومباديء العمل السياسي الحقة تولى المسؤولية في عراق ما...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المتحف الوطني للفن الحديث بين الإهمال والسراق

المتحف الوطني للفن الحديث لمن لا يعرفه، يعد قسماً من أقسام دائرة الفنون العامة، التابعة لوزارة الثقافة والسياحة والآثار، ويقع في الطابق الأول من...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طريق العبيد و ليس طريق الحرير

قال وزير المالية في ندوة إقتصادية بتاريخ 3 تشرين الأول 2020 على قاعة دار الضيافة لرئاسة مجلس الوزراء "أن هنالك 250 مليار دولار سرقت...

ماساة التعليم واستهداف الكفاءات والهجرة القسرية.. من المسؤول عنها؟

تشير الوقائع والاحداث إلى أن العراق هو حلقة الصراع الأكثر شهرة في العالم والأزمات الإنسانية والتعليمية المستفحلة الأقل شهرة او إثارة لاهتمام العالم الرسمي...