الأحد 19 تشرين ثاني/نوفمبر 2017

معالي وزير الثقافة المحترم انقذوا دار ثقافة الاطفال – ٣

الثلاثاء 29 آب/أغسطس 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

تحية طيبه
اود ان اقدم الشكر والتقدير لمعالي السيد وزير الثقافه المحترم لقراراته التي اتخذها بعد نشر ملاحظاتنا على عمل دار ثقافة الاطفال وابعاد المفسدين من مواقع المسؤليه وتكليف الشخصيات الكفوءة والمخلصه بالاشراف على بعض مفاصل عمل الدار ونأمل المزيد لوضع عمل الدار في مكانه الصحيح… والشكر موصول لموقع كتابات الرائع في وضع مصلحة العراق امانه بين عينيه ولفضح الفاسدين والذي تعودنا عليه من مواقفه الشجاعه.

واستكمالا لملاحطاتنا نقول:-

1- لابد من قرار حاسم مدعوم من السيد المفتش العام لتفعيل عمل اللجنه الخاصه بمواقع المسؤليه لتغيير بعض مدراء الاقسام والشعب ووضع الاشخاص المناسبين في المكان المناسب لادارة العمل … وعلى اللجنه المكلفه بالتغير حسب الشهاده حسم الموضوع وتغيير كل من ( أ س) مدير المراكز كونه خريج تربيه اسلاميه….و(ص م ع ) مدير العلاقات كونه خريج معهد فنون جميله و( س ع ) مسؤول المركز الثقافي للطفل كونه خريج تاريخ … والسيده (ش) مسؤوله شعبة اضابير الموظفين كونها تحمل بكلوريوس حسابات … والسيده ( ز ) سكرتيره المدير العام كونها بكلوريوس اعلام … و(م ع ) مدير قسم الحسابات كونه خريج معهد ادارة والبقيه تأتي.
2- يلعب تكريم الموظف بكتاب شكروتقدير دورا مهما في رفع روح الابداع لدى الموظف لحثه على المزيد من العمل والانتاجيه ويمنح لمن يستمر في عمله ودوامه وانتاجه وليس من المعقول منح كتاب الشكر لموظف وهو في بيته بين عائلته دون مبرر…فقد تم تنسيب الموظفه (س)للعمل في الداروقبل ان تباشر بعملها في الدائرة المنسبه اليها/قسم العلاقات منحت كتاب الشكر والتقدير لجهودها المتميزة (فأي جهود متميزة ؟؟؟!!!!!) الله اعلم .

3- توجد مولده اهليه موجوده على رصيف مركز الطفل في المنصور بدون موافقات وتأثيرها سلبي على البيئه اولا وعلى الزائرين ومنتسبي المركز والاطفال لانها ملاصقه جدا للمركز وتشكل خطرا على ضيوف المركز ولا ندري مالحكمه من بقائها لحد الان علما ان صاحب المولده منح ادارة المركز خطا كهربائيا يستخدم لغرفة مسؤول المركز والاداره فقط وباقي العاملين محرومين من هذا العطاء الكريم حتى شرطة الحراسات تشكو من عدم تحويل خط المولده اليهم ليلا لاستخدامه في حاجاتهم اثناء الخفاره…. واذا كانت الحجه ان الخط مدفوع الثمن فمن هو الكريم الذي يدفع ثمن الخط ؟؟ ولماذا غرفة المدير والاداره فقط؟ وليس كل العاملين اثناء انقطاع التيار الكهربائي….لماذا هذا الغرور والتعالي على الموظفين المساكين في درجات الحراره العاليه وهو ينعم بكهرباء .. حرام والله … المطلوب اجراء فوري لرفع هذه المولده ..

4- لاندري ماهو السبب الحقيقي لقيام مسؤول المركز الثقافي في المنصور باقامة الفعاليات والاحتفاليات في المركز ايام الجمع والعطل الرسميه وحضور عدد محدود من منتسبي المركز وهذا الامر ممنوع قانوناً .. ولماذا لايتم حجز مسرح المركز رسميا من الدار لقاء مبالغ محدده من قبل الوزارة؟؟ ولماذا لايقوم باعلام الدار بتقارير عن الفعاليات ايام العطل ؟؟

5- لاندري ماهي الحكمه من وجود موظفين فضائيين لحد الان ؟ ومن الذي يتجرأ ويخفي موظفين وموظفات عن اعين الادارة؟؟ اننا لانريد ان نتهم احدا بالقيام بذلك مقابل مبالغ معينه ولكن ماهو السر بعدم دوام موظفات من المركز الثقافي للطفل في المنصور منذ اكثر من شهرين بدون اجازة او واجب او موافقات؟ اننا نطلب من السيد المفتش العام ان يحقق بعدم دوام الموظفتين ( ل ) و( ش ) منذ اشهر وبموافقه مسؤول المركز ,,, علما ان مسؤول المركز (س ) هو الاخر لايحضر الى الدوام اليومي الا بعد الساعه 9 صباحا يوميا وبدون موافقات

6- الفانوس السحري مرفق ثقافي وصرح انساني يستقطب الاطفال بفئات عمريه مختلفة وظل اسمه عالقا في اذهان الكثيرين ممن اصبحو الان مدراء واطباء ومهندسين .. ويبقى موقعه الحيوي المهم في قلب بغداد في المنصور ببنائه الجميل المميز وحدائقه ومسرحه الجميل .. لكن مع الاسف كل معالم مركز الطفل في المنصور اختفى وراء اعلانات كبيره سدت واجهته المطله على الشارع العام امام مطعم صمد ولم نعد نرى منه شيئا مع الاسف الشديد .. ونناشد السيد الوزير المحترم ووكيل الوزارة والمفتش العام المحترمين باتخاذ موقف عاجل لاعادة رونق المركز واطلالته الجميله ورفع هذه الاعلانات ومن هو المسؤول عن وض
وللكلام بقيه… مع احترامي




الكلمات المفتاحية
مركز الطفل وزير الثقافه

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

0397774bf1835a40f60d4d9a7f0f82d3FFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFFF