الأحد 22 تشرين أول/أكتوبر 2017

نقاش عراقي في (الكيا )

الأحد 13 آب/أغسطس 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

– الأول :الكهرباء كمرض السرطان ، لايستطيع العراق الشفاء منه.
– الثاني :من أمنَ العقاب ساءَ الأدب .
– الثالث: لمْ نجنِ من (طباخات الرطب ) سوى الاسم ؟!.
– الرابع: راتب الرعاية الاجتماعية يتطلب خمسمائة الف دينار من أجل الحصول عليه .
– الخامس :ما أكثر مؤسسات مكافحة الفساد الاداري ، ومازال العراق يحتل المراتب الاولى عالمياً!.
– السادس : سَمعتُ أن الحكومة ستعطل الدوام في الدوائر حتى أنجلاء موجة الحر.
– السابع: (عمي ) قضية العراق (حرامي بيت ).
– الثامن :اللهم احفظ مولدة المنطقة من العطل في هذا الحر .
– التاسع :يستخدم صحيفة كانت بيده (كمهفة ): رافقت هذه – وهو يشير الى المهفة – جدي قبل 75 عاما.
– الأول : ” لعد شكد عمرك “؟.
– الثاني : ولولا قناني المياه المستوردة ، لعدنا الى أيام ( التنكة ) .اللهم احفظ بعض دول الجوار التي تصدر لنا مياه الشرب بأستمرار – بفلوس موبلاش – .
-الثالث : يقولون ان الرطب نزل الى السوق .
– الرابع : الحر يشعر به فقط (أولاد الخايبة ) ،لان (اللي عنده فلوس ) ذهب الى تركيا ولبنان حتى أشعار آخر ،(مومثلي يمشي على رينو 11) في درجة حرارة أكثر من خمسين !.
– الخامس : يدخن سجارة ، ويطلق لدخانها العنان لتملأ جو (الكيا )” أزمة تولد من رحم أزمة ، آه يابلد الازمات “!.
– السادس : ” اخويه فوك ضيم الكهرباء والحر ، دخان جكارتكَ “.
– السابع : ” ياجماعة الحصة التموينية ” لهذا الشهر كاملة . طبعا لم يصدقه أحد من ركاب( الكيا ).
– الثامن: “هذا ثالث (واتر بمب ) للمبردة استبدله منذ بداية الصيف .
– التاسع :” اليوم سوف انام على سطح الدار ،” لا وطنية ولاسحب ، بس يكون عبوسي مايطير طيوره من غبشة “.
سائق (الكيا ) ينادي :” بألف ونص على التبريد ).علما أن الأجرة الف دينار فقط.




الكلمات المفتاحية
الكيا مرض السرطان نقاش عراقي

الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

0dd14bac66a5aef621000d76fa7aa612)))))))