الثلاثاء 20 تشرين ثاني/نوفمبر 2018

جسر الأئمة

الاثنين 24 نيسان/أبريل 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

تغرقُ النجوم في دجلة
وأنا على جسرِ الأئمةِ
في عزِّ الظهيرة .
*************
كأنني أسمعها
أصواتُ الأستغاثة
مِنْ جسرِ الأئمة .
************
مِنْ على المئذنةِ
كيف يلتهمُ النهرَ نوارسهُ
شاهدت حمامةٌ حزينة .
***********
كلّما تسقطُ زهرة
كان ( عثمان ) هناك
يا للغِيرةِ اليعربيّة .!
************
يا للعباءةِ السوداءَ .!
على جسرِ الأئمةِ
وحيدةً تلفحها الشمسَ .
************
بينَ الحشودِ الغفيرةِ
كنتُ أسمعها تنادي : موسى , موسى
على جسرِ الأئمةِ .
***********
بعدما تفرّقتِ الجموع
وحدهُ جسرُ الأئمةِ
ظلَّ يحتفظُ بالحزن .
*************
أتناسى الحزنَ العميق
وأنا أمشي على جسرِ الأئمةِ
في هذا الصباحِ .
************
طفلة ٌ حافية ٌ
ظلّتْ وحيدة تنتظر
على جسرِ الأئمة , حتى المساء.
*************
دمية ٌ بلا يدينِ
تزورها النوارسَ
للآنَ , على جسرِ الأئمة .
**************
تفرّقَ الجميع
والأنينَ أسمعه
تحتَ الجسرِ منذ الصباح .
************
يا لهذهِ الجثةَ . !
على جسرِ الأئمةِ
تغطيها الجرائد حتى المساء .
*************
يا لهذا الهدوء .!
وقع أقدام على جسر ألأئمةِ
حزينةً هذا المساء .
************
ما أبشعَ الظلامَ . !
يحاصرُ شمعةً وحيدةً
تكافحُ , على جسرِ الأئمة .
**********




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

vulputate, libero. venenatis id, sem, eget elit.