الأربعاء 26 أيلول/سبتمبر 2018

في ذكرى سقوط الصنم

الاثنين 10 نيسان/أبريل 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

الهدر اليومي في ميزانية البلد الخاوية التي سرقها الكبار ممن توالوا على حكم البلد بعد سقوط الطاغية دون حساب او عقاب وهم يتنعمون بخيراتنا في بلاد الغرب تتطلب الحد من اجراءات الصرف غير المشروعة وبابواب ومسميات ماانزل الله بها من سلطان …كم من مستفيد من تلك القوانين لم يبلغ الحلم بعد؟ اين ناضل واين جاهد ومن طلب منه الذهاب الى رفحاء بدل القتال والمقاومة مع عدو معروف (الامريكان) اراد احتلال البلد بحجة اسقاط النظام…اما كان الاولى به الشهادة دفاعا عن ارضه ؟ هل هو تكريم للذين يتركون السلاح ويتخلون عن الدفاع عن امن البلد؟ .
العراق حرره الامريكان واسقطوا اكبر عروش الطغاة على مر الازمان ولا فضل لاي جهة في اسقاط الصنم وازلامه…كفاكم نهبا لثروات العراق…بربكم هل وجدتم بلدا غير العراق يتقاضى فيه البعض اكثر من راتب؟ هل رايتم بلدا يمنح الرتب العسكرية لكل من هب ودب دون شهادة اوخبرة؟ هل رايتم بلدا غير العراق يتبؤا فيه الاغبياء مناصب العلماء والاكفاء؟ لله درك ياعراق …لله شدة صبرك على البلاء .




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

justo ante. Aliquam commodo Donec felis adipiscing Curabitur lectus consequat. vel, ipsum