الاثنين 24 أيلول/سبتمبر 2018

زرت امريكا ورايت المنغولي والمخبول محترماً ومكرماً .واحنه المسلمين تاركينه بالزبالة

الأحد 12 آذار/مارس 2017
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

لم ارى بالعالم مثل القانون الامريكي لخدمة الانسان مهما كان مذهبه دينه شكله ذكرا او أنثى .هذا المنغولي والمخبل .نحن المسلمين تاركينه في الزبالة .عائلته فقيرة ليس لها إمكانيات لعلاجه والحكومات تعبانة من 8/ شباط عام 1963/ ولحد الان لم نتطور بل نعود الى الخلف سنه اسوا من سنه . والحكام بالعراق .سفلة يستغلون موارد السلطة لمصالحهم الانانية ولحروبهم مع الدول المجاورة والدول المجاورة مثلنا .حكامهم أيضا سفلة هم يعتدون علينا دائما . فلا دولة مجاورة لنا اذا ما تَخَلَّق مشاكل معنا . اما على الحدود .او على المياة .او على النفط . اراضينا مملؤة من النفط . لكن العقل عندنا مغلق يفترض ان ننتج عشرة ملاين برميل يومياً مثل السعودية .لكن نفتقد الى العقول المخلصة لايوجد عندنا مخلصين . عندنا حكام مجانين .حاكم شب معنا حكم العراق اربعون عام جائع ومغرور ومجنون ابو الحروب .سكارة جروت في فمه وقبعة أمريكية على راْسه وربطة عنق صغيرة أمريكية أيضا . ورشاشة يرمى بالهواء والفقراء الجياع تصفق له . الى ان ذهب الى مزبلة التاريخ .الان هذه الحكومة ديمقراطية لكن فوضى .ما فيها حاكم عاقل. فيها شباب  اصحاب الشهادات جائعين بالشوارع لم يتوفر لهم عمل .حسب المثل القائل ..السفينة اذا كثرة ملاليحها تغرق .والعبادي رحوم وفقير ومهذب ونسال الله ان يسترنا الى الانتخابات القادمة ….

في امريكا قانون الى اصحاب الاحتياجات الخاصة مثلا المنغولي او المخبل وما شابه  ذلك . له سيارة خاصة تأخذه من بيته الى المدرسة الساعة الثامنة صباحا . وتعيده للبيت الساعة الرابعة عصراً  تعليمه  أكله  شربه حمامه الساخن علاجه ملابسه نظيفه .ويسلم في بيتة الى الام . او الى الخادمة الخاصة له مع امة . وراتب الخادمة تصرف لها الدولة . وامة تستلم راتب شهرياً سبع مائة دولار بالشهر راتب خاص للمنغولي من الدولة ..اي دولة بالعالم تقدم هذه الخدمات لهذا الانسان المعاق جسديا . وعندما اشاهد بالشوارع مثل هولاء النماذج في بغداد ابكي على احوالهم واقول ارحمنا يارب.




الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.

tempus massa nec non mi, justo venenatis, pulvinar elit. vel, felis