الأربعاء 28 سبتمبر 2022
21 C
بغداد

تداركوا منتخبنا بمدربٍ أجنبي يا أتحاد الكرة العراقية

بدءاً نبارك للعراقيين بالفوز الثمين لمنتخبنا الوطني، على نظيره التايواني بنتيجة( 2 ـ 0).
الفضل بهذا الفوز يعود للاعب الكبير يونس محمود، رغم كبر سنه الرياضي، ولولاه لكان المنتخب العراقي خارج حسابات المنافسة.
نُشيد بالمجهود الطيب الذي بذلوه لاعبينا، وبالأخص نذكر منهم: الظهير الايسر اللاعب ضرغام، والمتألق مهندس منطقة الوسط الاعب ياسر، ومهاجمنا القدير يونس.
في مقالي السابق، المعنون( ثلاثة تسببن في تراجع المنتخب الوطني)، ذكرت هناك الأسباب التي أدت إلى تراجع الكرة العراقية على المستوى الآسيوي والعالمي، ولا أريد أعادتها هنا، لكني أوكد وأجدد الدعوة في المطالبة، للتعاقد مع مدرب أجنبي لقيادة المنتخب العراقي.
الشعب العراقي ـ شعب ـ يعشق كرة القدم، وقد شاهد وتابع المباراة، بين العراق وتايوان، وأكثر المحللون الرياضيين، والجماهير المشجعة، ليست راضية عن الفريق، تكتيكاً واداءاً، ورأينا عجز الفريق، وعقم الهجوم من أختراق الدفاع التايواني، وعدم فاعلية الأطراف، وتوظيف اللاعبين بالشكل المطلوب من قبل المدرب، وعدم خلق الفرص، لولا أن جاءا الهدفين، بمهارة فردية، والآخر من كرة ثابتة؛ لبقى الفريق يلعب عشرة أشواط، بدون أن يخلق فرصة واحدة!.

منتخب تايوان، يُعد من أضعف المنتخبات الآسيوية، بل أن مجموعة العراق في التصفيات المزدوجة، هي أسهل المجموعات، وكان المتوقع أن يتصدرها العراق بجداره، ولولا معاقبة الأتحاد الدولي، وأبعاد أحد الفرق من مجموعتنا، لكان الآن منتخبنا يرثى لحاله.

بقى للعراق مباراتين، يخوضهما في شهر آذار المقبل، ومطالب بالفوز بهما، تقريباً أربعة أشهر من الآن، وهذه فترة جيدة للاتحاد العراقي، أن يتدارك نفسه قبل فوات الآوان، و يأتي بالمدرب الأجنبي، ويعي حجم المسؤولية التي تقع عليه، فالعراق من البلدان التي تكتظ وتضخ باللاعبين المهاريين والجيدين، وأن كنت أنا شخصياً، أرجح المدرب الصربي، او البرازيلي، لأنه الأنسب لأسلوب اللعب العراقي.

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
874متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

إنهم يقتلون التشيع

لم تُسيءْ قوة على الأرض معادية لمذهب التشيع بقدر ما أساء إليه الخميني ووريثُه علي خامنئي وحرسه  الثوري ومخابراته وأحزابه ومليشياته العراقية واللبنانية والسورية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التعبئة الجزئية والأسلحة النووية التكتيكية

سألوني عن ماهيّة التعبئة الجزئية التي قررها الرئيس "فلاديمير بوتن"، والتهديدات النووية المتبادلة بين روسيا والغرب خلال الأسبوع الفائت... فأجبتهم بإختصار كما في أدناه:- ماذا...

السفينة ابحرت .. نوح العصر ليس فيها .. فما مصيرها ومصير من ركبها !؟

من الحماقه الابحار في ظلمة هذا البحر الهاج المتلاطم بالامواج .. واخبار الطقس المتوقع هي عواصف عاتية والجو الملبد بالغيوم .. والعبرة القائلة (...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سُفراء عراقيون طالوا في مناصبهم…!

مستل من كتابه (من ذاكرة الأيام والأزمان) تُعرّف الدبلوماسية بأنها عِلم وفن إدارة العلاقات بين الأشخاص الدوليين، عن طريق الممثلين الدبلوماسيين، ضمن ميدان العلاقات الخارجية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مواقف ومستجدات في الحرب الروسيّة – الأوكرانية

1  :  إمدادات الأسلحة وتقنياتها وما يصاحبها من وسائل المراقبة والإستطلاع والمعلومات الأستخبارية , يكلّف الخزينة الأمريكية يومياً 110 ملايين دولار منذ بداية نشوب...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

معركتي الفلوجة والنجف العام 2004

أولاً : الهجوم الأمريكي على الفلوجة أيارـ كانون الأول 2004 .. - أدركت الإدارة الأمريكية إن إجراءاتها العسكرية في مدينة الفلوجة لم تكن مؤثرة في...