الأربعاء 11 تشرين ثاني/نوفمبر 2020

الى الرأي العام العراقي …بالمباشر

الأحد 13 أيلول/سبتمبر 2015
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

لن يحال المالكي الى القضاء ولن يحاسب ليس بسبب رفض خامئني .. وانما كلمة “عهد”من العبادي اثناء تسلمه  المنصب.
لن يحال اي فاسد من اقرباء المالكي واعوانه  الى القضاء بسبب “رجاء المالكي وتعهد العبادي”.
القضاء العراقي  يريد ان يصلح نفسه ..ولكن رفض “سنة المالكي  وحزب الدعوة والمجلس الاعلى” هم السبب.

لن يحاكم اي قائد عسكري او مسؤول مدني عن سقوط محافظة نينوى بيد مجاميع داعش الارهابية وما نتج عنها من اثار سلبية  بكل جوانب الحياة ..بل سيكافئون باحالتهم على التقاعد .لفقدان الوطنية والمنظومة الاخلاقية برمتها .

لا تتوقعوا خيرا من مجلس النواب  بفعل الاسباب والمسببات .

 الهواء هو الوحيد  الذي لم نستورده من ايران بعد “الكاز” الذي كانت ايران تستورده قبل عام.

سيبقى الاقتصاد العراقي في طريقه الى الهاوية .. لانعاش الاقتصاد الايراني  وفاءا من ابنائهم واصدقائهم في التحالف الوطني.

(22) مليار دولار سنويا حجم الصادرات الايرانية الى العراق..عاشت “وطنية قادة العملية السياسية ومكوناتها”.

تطوير الصناعة والزراعة في العراق “خط احمر” لانه يقلل  من حجم الصادرات الايرانية للعراق.وايضا حتى  لا”تزعل حيتان الفساد”.

من مكاسب “الاحزاب الاسلامية ” الحاكمة .. الفساد في كل شيء وزيادة نسبة الامية الى (7) ملايين عراقي مع كثرة مكاتب السحر والشعوذة علنا.

العراق الدولة الوحيدة في العالم  بل عبر التاريخ  الكوني لديها (4) جيوش” الجيش العراقي،البيش مركة، الحشد الشعبي ،جيوش الميليشيات”.وفي حالة صدور قانون الحرس الوطني بنسخته الحالية سيكون لدينا (15) جيش رسمي عدا البيش مركة.

اضحكوا حتى البكاء..مسؤول رفيع المستوى: عمليات الاختطاف اليومي والعثور على الجثث مجهولة الهوية صباح كل يوم “تقوض” من هيبة الدولة.

حكومة العراق الوحيدة بالعالم  تشكر دول الاتحاد الاوربي لاستقبال مواطنيها من “المهاجرين” بسبب فساد وظلم مؤسساتها واحزابها .. ولاتعالج “اصل”المشكلة والبحث عن اسبابها ومن يقف ورائها؟.

الانسانية والاخلاق من دفعت ميركل الى ترحيبها باللاجئين ، السؤال ..كم من الصور الانسانية المؤلمة وعلى مدار الساعة يشاهدها المسؤول العراقي ولن تحرك “شعرة” منه ..ترى ما سبب ذلك؟ .

تصريحات كل المسؤولين وبدون استثناء تختلف مفرداتها وتناقض نفسها من دقيقة الى دقيقة ومن مكان الى اخر.

الكذب  ظاهرة  عند المسؤولين ..السؤال هل مفاهيم المسؤولية والوطنية والايمان اختلفت عن ارجاء المعمورة؟.

اصلاحات العبادي لحد الان هي “اوامر ادارية” ..وليست الاصلاحات التي يطالب بها الشعب .

الجمعة الثائرة السادسة ذهبت ..والعبادي لازال بين “حانة ومانة”.

داعش مجموعة ارهابية شيطانية من صناعة اللوبي الصهيوني العالمي  وهي احد اذرع مؤامرة تقسيم العراق ،لن يقضى عليها إلا بتكاتف العراقيين تحت خيمة العراق الكبرى وابطال المشروع التقسيمي.

ايها الاخوة ثقوا لن تصلح اوضاع العراق السياسية والامنية والاقتصادية إلا بسواعد  ابنائه من خلال تلاحمهم ومواصلة حق التظاهر السلمي وكشف الحقائق  ومحاسبة الفاسدين والمفسدين وعدم السماح بتدخل الغير في الشأن الداخلي العراقي والاعتماد على الطاقات العراقية البناءة ، وعلينا استنباط دروس الماضي لما فيها الخير لمستقبلنا وهناك دول انقلبت على واقعها المزري بفضل ارادة شعوبها الحرة، ولا تنسوا نحن بحاجة اليوم الى حكومة اعمار وبناء من التكنوقراط بعيدا عن “الاحزاب الدينية” والمحاصصة  الطائفية والمنافع الشخصية،وحمى الله العراق.

ملاحظة

لمن يريد تدقيق الارقام اعلاه عليه ان يطلع على تقارير الامم المتحدة والمنظمات ذات العلاقة واخبار وزارتي المالية والتجارة العراقيتيين.




الانتقال السريع

النشرة البريدية

User IP Address - 136.243.103.251