الشعب مل الحزن وايامه صارت انتكاسة

دعونا اليوم نغوص لنكشف النصوص ونقول  للسخف  لقد  انتخينا ولعبادة الاصنام ابتلينا ٠٠ دعوهم يأكلون فان جاعوا توجهوا الينا واشبعونا ضربا ولكما حتى بكينا وان بكينا شاخوا علينا ٠٠ انهم شلة مابرحت تنظر الينا كنعاج مذبوحة يوم انسبينا  ٠٠ هذه المقدمة ليست للتجريح بل للتلميح والتوضيح فرغم  اني لا انتمي الى حزب سياسي لكني فيما ارى من قتل وتشريد لشعبي اقاسي فلم ارَى في بلدي العراق حزبا  ناصر شعبه المجروح من  المأسي ٠٠ ترانا في صبحنا ومسانا لانرى  الا قتل  وتجويع وترويع والنائب الصنديد في ما يرى  يواسي ٠٠ انا اكره السياسه لانها مهما كانت لحاسه  ٠٠ هذا. يعلوا بصوته وصوته ان علا فهو باحث  عن رئاسة   لايهمه شعبه فالشعب في نظره محدود قياسه المهم ان يعلو ويعلو  النائب محاطا بالحراسه وان مر موكبه بشارع كان اشبه بعصابة علاسه وفي غضبة من معترض قد يستخدم النائب المغوار  مداسه هذا يصرخ لشخصه وذاك يوجه رشاشة وهو مهما علا كان عند الشعب منكوس راسه ٠٠ الشعب مل الحزن وايامه صارت انتكاسه ٠٠ متى نبني وطن ونعيش   او نترك الشراسه ٠٠من يوم مات الملك انتهى عصر الكياسة ٠٠ من يوم مات الملك والشعب انتفض وكسر اقفاصه ودخل من جديد ابنفق كله علاسة مات الزعيم الكريم او بدء عصر الجماسة ٠٠ من يوم مات الملك لم نرَ يوم الفرح ٠٠  قتل وترويع وتعاسة ٠٠ الشعب مات بحزنٍ والي نجا اختنقت   انفاسه ٠٠  والتوَت يد الشعب وأكل السراق الوطن بالماعون والكاسة وتربع على الكرسي الحافي النازع مداسه والوطن ضاع او ظل مفقود الحراسة  ٠٠ واحد يقول هذا مذهبي والاخر يقول هذا منصبي والكل نخاسة  ٠٠ من  يوم جاءوا البلد  لم نرَ منهم غير التعاسة بات الوطن بيهم محترب والمواطن المظلوم ترك ارضه وناسه ٠٠ كم شاب انقتل  والنجا منهم يلفظ انفاسه او تاليها جاءت داعش تحمل الفاسه وهوت بها على المدن ومانجت منها الموصل ولا الدواسه ٠٠ وانتخى ابن الجنوب ولبس متراسه واتجه صوب الشمال يلوي ذراع من داسه والمساجد هللت بالنصر الذي حققه ناسه والكنائس من الفرح دقت للنصر اجراسه ٠٠ والنائب الهمام ينظر للنصر وهو يشهر  افلاسه ويسكب على النصر نار الحقد وما تعرف راسه ٠٠ كافي حقد ياناس صار الوطن متراس والنصر لا يتحقق  الا براية  علي والحسين والعباس والذي يختلف فليقرأ كراسة ٠٠ ومن  لايعترف بالنصر فاقد احساسة ٠٠ واتحدت ايد الزلم وصار السني   والشيعي  يضرب العلاسة ٠٠ وبات الذيب  ابقوتهم  يفقد انفاسة ٠٠ واليوم انسجل نصرنا والتسقط امريكا ومن حالفها من العلاسة ٠٠ هذا البلد مايقبل القسمة او ابد مايصير لقمة دسمة مادام بي رجال للنصر اترسمة ٠٠ الوطن  بي رجال للنصر ترسمه وترفض القسمه اوترفع الرايه بيوم الحسمه

المزيد من مقالات الكاتب

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
713متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

ليست طعنة في الظهر وانما صفعة في الوجه

وصف وزير الخارجية الفرنسي الغاء صفقة الغواصات بين فرنسا واستراليا والبالغ قيمتها 31 - 56 مليار يورو بأنها طعنة من الظهر وخيانة للثقة .....

اقبال على الكرد ؛ سياسة ام صحوة ضمير؟!

يبدو ان العراق وإقليم كردستان تحولا فعلا الى ساحة امامية للصراع الإقليمي بين المعسكرين الغربي والإيراني كما كان يتوقعه المراقبون ويتخوف منه العراقيون وخاصة...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السيد عادل عبد المهدي خلال عملة حقق مكسبين للفقراء

من بين رؤساء الوزراء عادل عبد المهدي حقق للفقراء مكسبين . بالرغم هو غير منتخب لكن الاحزاب استعانة به . المكسب الاول الذي تحقق اشرف...
https://staging.kitabat.com/demo/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الكرامة والوقود… لبنان انموذجا

الحزب الذي يعطي شهداء من اجل الوطن لا يفجر وطن والحزب الذي يبيع وطن يفجر وطن ، مفردة الكرامة التي تحتاج الى عقول تعي...

إلى الرئاسات المحترمات … مسؤولية التغيير بالإصلاحات

القسم الثاني إن التغيير في المفاهيم الفكرية لإدارة السلطات ، يقتضي إيجاد كادر إداري قادر على فهم مسؤولياته ، مع إيجاد صيغ بديلة عن تلك...

المعنى الاجتماعي بين التوليد والتجريد

العواملُ المُحدِّدة لطبيعة السلوك الإنساني في المجتمع ترتبط بشكل وثيق بالدوافع النَّفْسِيَّة للأفراد ، ومصالحهم الشخصية ، وهذه العوامل لا تُوجد في ماهيَّة العلاقات...